أمين الأعلى للجامعات: 90% من التعليم العالي في أغلب الدول «مجاني»

أكد الدكتور أشرف حاتم أمين المجلس الأعلى للجامعات أن المجلس تم إنشاؤه عام 1950، وكان به 3 جامعات فقط وقتها، مشيرا إلى أنها كانت فكرة عظيمة، وأن اليوم هناك 24 جامعة حكومية وتقريبا 24 جامعة خاصة داخل المجلس.

وأضاف حاتم خلال كلمته في ندوة المعرض الثالث للتعليم العالي والتدريب الذي تنظمه مؤسسة الأهرام بأحد فنادق القاهرة الجديدة: أن الجامعات الحكومية تعمل بقانون تنظيم الجامعات، والخاصة بقانون الجامعات الخاصة والأهلية، وبعض الجامعات بقانون خاص مثل جامعة زويل والمصرية اليابانية، والمعاهد تعمل منفردة بقانون آخر، وهناك جامعات تعمل باتفاقيات مثل الأكاديمية العربية والجامعة العربية المفتوحة وجامعة تيو برلين باتفاق بين الحكومتين المصرية والألمانية”.

وأضاف حاتم، أن المنتج النهائى لكل الجامعات واحد، وهو منح شهادات بكالوريوس أو دراسات عليا، قائلا: “مع الزمن أصبح المجلس الأعلى للجامعات المنظم للتعليم العالى في مصر لأنه يعادل الشهادات الجامعية المختلفة، وقانون الجامعات الحكومية أُصدر سنة 1971، وعندما ننظر في تطوير الدول حتى السبعينيات، كانت الدولة تقدم الخدمات للمواطنين، وهى المنظم للخدمات أما في الألفية الثالثة الدولة رفعت يدها وأصبحت تضع الآلية وأصبح هناك منظم للخدمات في مصر”.

وأكد أن 90 % من التعليم العالى بأغلب دول العالم تكون الدرجة الجامعية الأولى “مجانية كلية” والممول لها هو الدولة في الجامعات الحكومية، وليس بدعة أن الدستور المصرى ينص على أن التعليم بالجامعات مجاني، قائلا: “الدول المتقدمة لديها 80 % من التعليم هي مؤسسات غير هادفة للربح تملكها جمعيات وجهات معينة نطلق عليها هنا في مصر “الجامعات الأهلية” وأموالها لا تذهب لشخص بعينه وأقل من 5% من الجامعات هي جامعات خاصة.

وأشار أمين المجلس الأعلى للجامعات إلى أنه مهم أن يكون هناك هيئة تابعة للدولة تكون نوعا من الجهاز القومى لتنظيم وتمويل التعليم العالى، مؤكدا أن هذه الهيئة ستعمل على تنظيم عمل التعليم العالي والجامعات في مصر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *