انهيار والد ووالدة شهيد الأقصر أثناء تشييع جنازته

سادت حالة من الانهيار الشديد بين مستقبلي جثمان الشهيد محمود عبادي محمود المجند بالقوات المسلحة، الذي استشهد إثر عملية إرهابية بمدينة العريش فور وصول جثمانه بعد ظهر اليوم الأحد، إلى مركز شباب قرية ترعة ناصر بمدينة إسنا جنوب الأقصر.
ودخل والد الشهيد والذي يعمل حارس عقار في الإسكندرية، في نوبة بكاء شديدة لحظة وصول الجثمان، قائلا: “ابني شهيد عند الله وحسبنا الله ونعم الوكيل فيهم”، وأصيب بحالة من الانهيار الشديد وسقط على الأرض عقب رؤية الجثمان، فيما انهارت والدة الشهيد في موجة بكاء مرددة: “منهم لله الكفرة، حرموني منه”، وسط مواساة الأهل والأقارب لها وسط حالة من البكاء والصراخ حزنًا على فراقه.
وكان جثمان الشهيد المجند محمود عبادي محمود، بسلاح المدرعات بالعريش بشمال سيناء قد لقي مصرعه، أمس الأول، في عملية إرهابية بالعريش، ووصل جثمانه إلى مركز شباب قرية ترعة ناصر لأداء صلاة الجنازة عليه بحضور لفيف من القيادات الأمنية والشعبية والتنفيذية بالمحافظة وأهالي القرية وأقارب وزملاء الشهيد

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *