زوجان أمريكيان يعثران على كنز قيمته 10 ملايين دولار

زوجان أمريكيان يعثران على كنز قيمته 10 ملايين دولار

قالت شركة للعملات إن زوجين عثرا فى العام الماضى على كنز من العملات الذهبية قد يكون أكبر كنز مدفون تم العثور عليه فى الولايات المتحدة على الإطلاق، وإن قيمته قد تتجاوز عشرة ملايين دولار، وتعود العملات إلى فترة ازدهار استخراج الذهب فى كاليفورنيا، وعثر عليه الزوجان أثناء نزهة مع كلبهما.

وقال ديفيد ماكارثى خبير العملات فى شركة كاجينز للعملات إن القطع الذهبية وعددها 1400 تعود للفترة ما بين منتصف وأواخر القرن التاسع عشر، وما زالت على حالتها بعد سكها، واكتشفت مدفونة فى ثمانى علب معدنية بأرض تابعة للزوجين فى إبريل الماضى.

وأضاف ماكارثى “سمعنا عن حطام سفن فى الماضى عثر بداخلها على آلاف العملات الذهبية فى حالة جيدة جدا، لكن لم نسمع قط عن كنز مدفون بهذا الوضع.” وتابع قائلا “لم أر أبدا مثل هذه القيمة فى أمريكا الشمالية ولا يمكن أن ترى عملات فى هذه الحالة التى أمامنا.”

ورفضت شركة كاجينز الكشف عن هوية الزوجين اللذين يرغبان، حسب ما تقول الشركة، فى البقاء مجهولين خشية أن يقصد متصيدو الكنوز منزلهما فى مقاطعة الذهب بشمال كاليفورنيا، والتى سميت بهذا الاسم بعد ذروة استخراج الذهب بالولاية عام 1849.

وكان الزوجان يتنزهان مع كلبهما عندما عثرا مصادفة على علبة معدنية صدئة بارزة فى الأرض، ليقوما بالحفر مكانها. وبعدما عثرا على عملات معدنية فى العلبة واصلا البحث وعثرا على بقية الكنز.

ولم يتضح أيضا من قام بإخفاء القطع الذهبية التى سكت فى الفترة بين 1847 و1894 فى مجموعة من العلب المعدنية، ودفنها فى أرض أصبحت فى نهاية المطاف ملك الزوجين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *