خالد الجندي: أرفض المصالحة مع الإخوان لمتاجرتهم بدماء الشباب

خالد الجندي: أرفض المصالحة مع الإخوان لمتاجرتهم بدماء الشباب

أعلن الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، رفضه أى جهود للمصالحة مع جماعة الإخوان الإرهابية، قائلا: مثلما كانوا رافضين لمبدأ المصالحة ولم الشمل الوطني عندما كانوا بالحكم وخاصموا كل الوطن ومن ثم من الصعب علينا أن نقبل مبادرة المصالحة بعد خروجهم من السلطة.
وأوضح الجندى، اليوم الأحد، أن تعاليم الإسلام تقول إن الدعوة للصلح هي شعار الإسلام والمسلمين ولكن قيادات الجماعة تريد تقديم شباب الجماعة كضحايا لتتاجر بدمائهم أمام العالم، وأن تلك القيادات سيكونون أول الهاربين عند الشعور بالخطر ليتركوا الشباب والبسطاء المغرر بهم في المواجهة.
وأشار الداعية الإسلامى، إلي أن الجماعة لديها إصرار كبير على إضاعة الفرص والوقت، مشددًا على أن الزمن لن يعود للوراء.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *