أحمد كريمة: انتشار ظاهرة الاستهزاء بالأذان من علامات الساعة

قال الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن انتشار ظاهرة الاستهزاء بالأذان، من علامات الساعة، واصفا الاعتداءات بالأعمال الشيطانية، مطالبًا بتغليط العقوبات المشددة على مرتكبيها لأن الشرائع السماوية خط أحمر لا يجب تركه لعبث العابثين.
وأضاف في تصريحات، اليوم الثلاثاء، أن أهل الشر لن ينجحوا في إطفاء نور الله، معبرا عن حزنه من انتشار ظاهرة الاعتداء على الأذان لأنها تحرض على الفتن، مشيرًا إلى أن تلك الاعتداءات على الشرائع تثقل أعباء إضافية على كاهل علماء الدين، للتصدي للموجات العالية للاستخفاف بالدين، وتنبه لضرورة عمل تدابير وقائية وجرعات توعيه لاحترام الشرائع لمواجهة أهل الباطل مرتكبيها.
كانت السلطات التونسية فتحت تحقيقا في واقعة التعدي على الأذان بأحد الملاهي الليلية بسبب مزجه بالموسيقى خلال عطلة نهاية الأسبوع، وهو ما دعى السلطات التونسية لإغلاق المسجد، ويظهر شريط الفيديو في ملهى ليلى بمدينة نابل” شمال شرق تونس مجموعات من الشباب يرقصون على موسيقى يتخللها الأذان.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *