رئيس الوزراء يتابع تنفيذ مشروع تنمية المثلث الذهبى “قنا–قفط-سفاجا–القصير”

رئيس الوزراء يتابع تنفيذ مشروع تنمية المثلث الذهبى “قنا–قفط-سفاجا–القصير”

عقد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، اجتماعاً لمتابعة الخطوات التنفيذية لمشروع تنمية منطقة المثلث الذهبى “قنا – قفط – سفاجا – القصير”، بحضور وزراء البترول، والتخطيط، والنقل، ومحافظ قنا، ورئيس الهيئة العامة للتخطيط العمرانى، وعدد من ممثلى الجهات المعنية.

وفى بداية الاجتماع، تم استعراض تقريراً حول الاجراءات الواجب اتخاذها والمتعلقة ببدء انشاء وعمل الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية للمثلث الذهبي، والتى كان مجلس الوزراء قد وافق على إنشائها مؤخراً، حيث ستعمل كهيئة اقتصادية مستقلة تتولى إدارة كافة الأنشطة والموارد البشرية والطبيعية التى تقع فى نطاق هذه المنطقة الحيوية، وتعمل على تنفيذ المخطط الشامل لتنمية منطقة المثلث الذهبى والذى يتضمن اقامة مشروعات فى مجال السياحة والتعدين، والزراعة، والبنية الأساسية، والطاقة الشمسية، والميكنة الزراعية، وحفر الآبار، وتحلية مياه البحر وغيرها.

وخلال الاجتماع، أكد رئيس الوزراء على الدور الهام والمحورى لمشروع المثلث الذهبى فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة بمنطقة الصعيد، وجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والاجنبية للاستفادة من الامكانيات والثروات الطبيعية الهائلة بتلك المنطقة لإقامة مشروعات متنوعة فى عدد من المجالات المختلفة بما فى ذلك التعدين والسياحة والزراعة، وهو ما سيسهم فى اقامة مجتمعات تنموية جديدة تيتح المزيد من فرص العمل الحقيقية للشباب.

ووجه رئيس الوزراء خلال الاجتماع باختيار مقر إدارى مبدئى للهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية للمثلث الذهبى بمحافظة قنا، وكذا توفير الاعتماد المالى اللازم لبدء تشغيل وعمل الهيئة فيما يتعلق بدراسة تنفيذ المشروعات الخاصة بالمرحلة الاولى من المشروع.

وتجدر الاشارة إلى أن مشروع المثلث الذهبى يأتى ضمن تنفيذ خطة متكاملة لتحقيق الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية المتاحة بالمنطقة وخلق مجتمعات عمرانية اقتصادية حديثة فى إطار استراتيجية التنمية المستدامة 2030، واقامة مناطق اقتصادية متنوعة وخاصة بالصعيد، حيث تصل الاستثمارات الاجمالية المتوقعة للمشروع إلى حوالى 16.5 مليار دولار، على أن يتم تنفيذ المشروع على عدة مراحل تمتد إلى 30 عام.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *