مساعٍ برلمانية لتغليظ عقوبات الاعتداء على الأطفال لتكون سالبة للحرية

مساعٍ برلمانية لتغليظ عقوبات الاعتداء على الأطفال لتكون سالبة للحرية

قال محمد أبو حامد وكيل لجنة التضامن بمجلس النواب، إن معظم القضايا المرتبطة بالأيتام تتمثل فى مشاكل دور الرعاية خاصة بعد الانتهاكات التى شاهدنها بالفترة الأخيرة، موضحًا أن اللجنة تعمل فى هذا الأمر وفقًا لمحورين التشريع والرقابة.

وأضاف أبو حامد، أنه فيما يخص المحور التشريعى لمواجهة مشاكل الأطفال الأيتام فلابد من تغليظ العقوبات بما يجعل المسئولية مشتركة بين الإدارات التنفيذية ومجالس إدارات دور الرعاية، خاصة أن العقوبة الإدارية لا تكفى ولا تحقق الغرض من حيث سحب التراخيص، وما شابه ذلك، ولابد أن يكون هناك عقوبات سالبة للحرية لأن المخالفات تتمثل فى الاعتداء على الأطفال.

وتابع وكيل لجنة التضامن بالبرلمان، أن الجزء المتعلق بالدور الرقابى فيتم مراجعة دورية للإجراءات التى تقوم بها وزارة التضامن فى مراجعة تلك الدور والإطلاع على المعايير الدولية لتكون متوافقة معها حتى يتم التصدى لأى مخالفة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *