وزير إسرائيلى: الشجب والأسف لا يكفى لإنقاذ سوريا وسأوصى باحتلالها إذا لزم الأمر

قال وزير الداخلية الإسرائيلى آرييه درعى، إن اجتماع المجلس الوزارى الإسرائيلى المصغر، غدا الأحد، سيناقش كل الأبعاد المتعلقة بسوريا، مما سيعقبها اتخاذ قرارات مصيرية وحاسمة فى هذا الملف.

وأضاف درعى، أنه سيوصى باحتلال سوريا إذا استدعى الأمر، لكن من المؤكد أن هناك طرقا لمعالجة ما يحدث، ولا يمكن الاكتفاء بالشجب والإعراب عن الأسف، فرغم وجود المسار الدبلوماسى إلا أن المسار العسكرى موجود أيضا.

واقتبس درعى خلال تصريحات خاصة لصحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية، تصريح سابق لرئيس شعبة الاستخبارات السابق بالجيش الإسرائيلى الجنرال عاموس يدلين، الذى قال إنه على إسرائيل قصف مستودعات السلاح الكيميائى فى سوريا.

وأكد درعى، أن إيران تعتبر عدوا رهيبا لإسرائيل، وأنها تجاهد من أجل العمل وفقا للاتفاق الذى فرض عليها لكى لا يضبطونها وهى تخرقه، مضيفا: “إنهم يفهمون بأنه يوجد شريك جديد فى العالم، لكنهم يبذلون كل ما يستطيعون من أجل الاستثمار فى العمل ضد إسرائيل، ويضخمون حزب الله بالسلاح كخط أمامى لهم مقابل إسرائيل”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *