ضبط 11,440 طن سكر تمويني ناقصة الوزن بأسيوط

ضبط 11,440 طن سكر تمويني ناقصة الوزن بأسيوط

أسيوط / هيام السكرى

 

فقد وردت معلومات لضباط مباحث التموين مفادها نشوب اتفاق مابين طرف أول فرع جملة ثان ديروط وطرف ثان “ع.ح.ع” صاحب شركة الفتح لتعبئة السلع الغذائية لحساب وزارة التموين على اتفاق مؤداه قيام الطرف الثاني بتعبئة السكر التمويني بدائرة مركز ديروط بدءًا من يوم 24/2/2014م تمهيداً لتوزيعها علي أصحاب البطاقات التموينية كمقررات شهر مارس 2014م والاستفادة للطرفين من فروق الوزن وتحقيق مكاسب مادية غير مشرعة لكلا الطرفين.
 
وبمداهمة مجموعة التجار التموينية المستقبلين لسلعة السكر التمويني المدعم ناقص الوزن أسفرت الجهود عن ضبط (11 طن و440 كيلو) معبأة في كيلو جرامات في حوزة عدد (6) بدالين تموين بناحية دشلوط وبويط ونزلة ساو وأمشول ومركز ديروط.
 
ووجود بيانات السكر التمويني المدعم على الأكياس سكر تمويني مدعم أبيض محلي معبأ لحساب وزارة التموين والتجارة الداخلية محظور تداوله خارج البطاقات التموينية ذات الدعم الكلي والوزن القائم 1 كيلو السعر 125 قرش شركة الفتح لتعبئة المواد الغذائية.
 
وبعمل جشن علي أوزان السكر تبين أن هناك نقصاً بمقدار 55 جرام في الكيلو جرام الواحد أي أن مقدار النقص في المضبوطات بعالية (20 جرام و629 كيلو) ثمنها بالسوق الحر (3146) جنية / 11440 كجم.
 
وبمواجهة البدالين التموينيين التي ضبطت كميات السكر ناقص الوزن في حوزتهم وبما أسفر عنه جشن الأوزان وهم “ج. ع” ومقيم دشلوط – ديروط وبحوزته (4 طن و 600 كيلو) و”ث. ع . ح” ومقيمه دشلوط – ديروط وبحوزتها ( 380 كيلو) و”ش. ع. س” ومقيمة بويط – ديروط وبحوزته (2 طن و 320 كيلو) و”ف. م. س” ومقيمة بويط – ديروط وبحوزته (2 طن و 260 كيلو) و”أ.س. ع” ومقيم ساو – ديروط وبحوزته (1 طن و 380 كيلو) و”ع. أ” ومقيمة أمشول – ديروط وبحوزته (500 كيلو).
 
أقروا بالوقائع واعترفوا بصحتها وسلامة إجراءات الوزن والقوا بالمسئولية علي شركة التعبئة وفرع الجملة وتم اصطحاب المعنيين بشركة جملة فرع ثان ديروط كل من “أ. م. ش” أمين مخزن الشركة المصرية لتجارة الجملة فرع ثان ديروط و”م. ع. م” موظف بالشركة المصرية لتجارة الجملة فرع ثان ديروط.
جاء ذلك في إطار خطة المديرية لإعادة الانضباط للشارع وتكثيف التواجد الأمني ومكافحة الجريمة بشتى صورها وتفعيل الأداء الأمني لإحكام الرقابة على الأسواق وضبط المخالفات التموينية والاتجار في السلع المدعمة وبيعها بالسوق السوداء وكذا صلاحية ما يقدم في المحال العامة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *