واشنطن ترى فرصة لإقناع روسيا بالتخلي عن الأسد

أعلن البيت_الأبيض في بيان أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أجرى اتصالين هاتفيين منفصلين، الاثنين، مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا_ماي والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بشأن الضربة الجوية الأميركية في سوريا الأسبوع الماضي.

وجاء في البيان أن ماي وميركل عبرتا عن دعمهما للتحرك الأميركي واتفقتا مع ترمب “على أهمية تحميل الرئيس السوري بشار الأسد المسؤولية” عن هجوم خان_شيخون بريف إدلب بغاز السارين، الذي أودى بحياة عشرات المدنيين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *