تشديدات أمنية بمحيط الكنيسة المرقسية في الإسكندرية

يشهد محيط الكنيسة المرقسية في الإسكندرية، اليوم الثلاثاء، تعزيزات أمنية بمنطقة محطة الرمل بوسط المدينة، والتي شهدت تفجيرا إرهابيا أول أمس الأحد أدى إلى استشهاد 11 مواطنا وإصابة 40 آخرين.

ووضعت قوات الأمن الحواجز الحديدية والبوابات الإلكترونية أمام بوابات الكنيسة للكشف عن وجود أي متفجرات، والدفع بالعديد من سيارات الشرطة والإسعافات والإطفاء بمحيط الكنيسة وإجراء التفتيشات الأمنية المشددة.

وكشفت وزارة الداخلية عن تفاصيل انفجار الكنيسة المرقسية بالإسكندرية، موضحة أن أفراد الخدمة الأمنية المعينة لتأمين الكنيسة بمنطقة الرمل، تصدت لمحاولة اقتحام أحد العناصر الإرهابية للكنيسة وتفجيرها بواسطة حزام ناسف حال وجود البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية داخلها لأداء مراسم القداس.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *