بنك فاورس: معدل التضخم السنوى سجل أبطأ وتيرة نمو منذ تعويم الجنيه

قال بنك فاروس للاستثمار، إن معدل التضخم الشهرى فى انخفاض، حيث تراجع من 2.7% فى فبراير إلى 2.1% فى مارس، إضافة إلى ذلك، سجل معدل التضخم السنوى فى مارس أبطأ وتيرة نمو منذ تعويم الجنيه المصرى، رغم تأثير القاعدة المنخفضة فى الفترة الموازية من عام 2016.

وأشار إلى أن العوامل المؤثرة على معدل التضخم فى مارس هى استمرار هبوط إسهامات السلع الغذائية الأساسية، واستقرار إسهامات السلع غير الغذائية، وارتفاع إسهامات الفواكه والخضراوات.

كما تراجع إسهام السلع الغذائية الأساسية فى معدل التضخم الشهرى خلال شهر مارس، حيث سجل 0.5% فى مارس مقابل 1.5% فى فبراير، بينما استقرت إسهامات السلع غير الغذائية عند 0.4% فى مارس، فى حين ارتفعت إسهامات الفواكه والخضراوات من 0.8% فى فبراير إلى 1.2% فى مارس.

وقال التقرير: “نؤكد أن معدل التضخم الشهرى فى إبريل ومايو سيتأثر باثنين من العوامل الموسمية فى الشهرين المقبلين: شهر رمضان، والذى عادة ما يشهد ارتفاع معدل التضخم، وموسم حصاد القمح، والذى يقلل من فرص حدوث حركات حادة فى أسعار الغذاء، ونلاحظ أيضاً انخفاض مخاطر تمرير مزيد من زيادة الأسعار عند مستوى سعر الصرف الحالى.

وكان الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء أعلن أول أمس عن ارتفاع معدل التضخم إلى 32.5 % خلال مارس الماضى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *