اتجاه لفسخ تعاقد الحياة مع مدينة الإنتاج وغلق الاستوديو الرئيسى للقناة

انتهت، اليوم، المهلة التى حددتها مدينة الإنتاج الإعلامى لقناة الحياة لسداد المديونيات المستحقة عليها، بعد أن وجهت إدارة المدينة إنذارين قانونين للقناة بفسخ التعاقد، الأول كان بتاريخ 5 أبريل عام 2017، وعليه أرسلت القناة خطابا للمدينة بتاريخ 6 أبريل، موقع من مالك القناة، يتعهد فيه بسداد المديونيات الأربعاء 12 أبريل، وبناء عليه (وحرصا على العلاقات بين المدينة والقناة) وافقت إدارة المدينة على طلب القناة.

 

وبعدها أرسلت المدينة إخطارا ثانيا ردا على خطاب القناة باعتبار العقود المبرمة بين الطرفين مفسوخة بانتهاء المهلة.

 

ورغم أن أمس الأربعاء كان اليوم الأخير فى المهلة إلا أن إدارة القناة لم تلتزم بالمهلة التى حددتها للسداد، الأمر الذى دفع إدارة مدينة الإنتاج الإعلامى، إلى اتخاذ قرار الفسخ.

 

 أن إدارة مدينة الإنتاج الإعلامى حاولت التفاوض والوصول إلى حلول تحفظ شكل القناة وحقوق المدينة، إلا أن إدارة القناة تصر على عدم الالتزام، ومن المتوقع قيام المدينة اتخاذ إجراءات لإغلاق الاستوديو وفسخ التعاقد مع “الحياة” خلال الساعات المقبلة، وذلك بعد قطع خدمات الإنترنت والكهرباء عن استوديوهات القناة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *