وزير الداخلية للبابا تواضروس: سيظل التاريخ شاهدا على أرض طاب ثراها بدماء الفداء

وزير الداخلية للبابا تواضروس: سيظل التاريخ شاهدا على أرض طاب ثراها بدماء الفداء

أرسل اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية برقية لكلٍ من قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والأنبا إبراهيم إسحاق سدراك بطريرك طائفة الأقباط الكاثوليك بجمهورية مصر العربية، والدكتور القس أندريه زكى رئيس الطائفة الإنجيلية بجمهورية مصر العربية، بمناسبة عيد القيامة.

واكد وزير الداخلية خلال البرقيات، أن التاريخ سيظل أبداً شاهداً على أرض طاب ثراها بدماء الفداء وقدستها خطى الأنبياء، تشابكت فيها أيادينا وحدةً وقوة لا تفرقها مكائد ولا تضعفها شدائد، وأعرب عن أمله فى أن يديم الله على شعب مصر العظيم اللُحمة والتآزر، وأن تكون دائما مصرنا الغالية فى رفعة وازدهار.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *