الديب يدفع ببطلان كل تحقيقات النيابة في “التلاعب بالبورصة”

الديب يدفع ببطلان كل تحقيقات النيابة في “التلاعب بالبورصة”

دفع المحامي فريد الديب، دفاع علاء وجمال مبارك فى قضية “التلاعب بالبورصة”، ببطلان جميع تحقيقات النيابة العامة، اعتبارًا من 22 فبراير 2011، بما فيها قرار لجنة ندب الخبراء يوم 3 مارس 2011.
وأوضح أن دفعه مبنى على انتهاء ندب المستشار المحامي العام للتحقيق، وذلك بعد صدور قرار النائب العام بإحالة أصل الأوراق للجهة المختصة دافعًا ببطلان أعمال لجنة الخبراء.
وذكر “الديب” واقعة كان بطلها حينما كان وكيلا لنيابة الحوادث عام 1968، ليذكر بأنه كان يحقق مع مائتي شاب في قضية “مظاهرات” ضد الرئيس الراحل “جمال عبدالناصر” بمنقطة “عين شمس”، وأثناء انهماكه في التحقيقات حضر النائب العام حينها ومدير التفتيش، وجلسا بالغرفة التي تشهد التحقيق، وأثناء مغادرتهما الغرفة سأل “الديب” النائب العام الأسبق “أوامرك إيه؟”، ليؤكد “الديب” أن النائب العام حينها رد قائلا “أنا مالي.. انت اللي مسئول أمام الله وأمام القانون.. مش أنا اللي بحقق”، وقال إنه قرر يومها إخلاء سبيل المتهمين جميعهم، وكان من بينهم الكاتب الصحفي “عادل حمودة”، ذاكرًا انه قال للنائب العام “الولاد معملوش حاجة”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *