300 ألف جنيه غرامة للمدرس المتحرش بتلميذته في المنيا

تمكنت لجنة فض المنازعات بمديرية أمن المنيا، من عقد جلسة صلح عرفية، اليوم السبت، حضرها ممثلون من الأمن، وعقلاء قرية الشيخ زياد بمركز مغاغة بشمال المنيا، وعائلة التلميذة التى تعرضت للتحرش على يد مدرسها، واتفقوا على التصالح والتراضي.
وتعهد والد المدرس بدفع مبلغ مالي قدره 300 ألف جنيه كعقوبة لما فعله نجله، حيث تحرش بالتلميذة وحاول اغتصابها بدرس خصوصي، كما تعهدت عائلة التلميذة بعدم التعرض لأسرة المدرس، على أن تسير الإجراءات القانونية في مجراها الطبيعي.
وتعود أحداث الواقعة، بتلقي اللواء فيصل دويدار، مدير أمن المنيا، إخطارًا من اللواء محمود عفيفي مدير إدارة البحث الجنائي يفيد بورود بلاغ للعميد عصام جمال، مأمور مركز شرطة مغاغة، من عبد الجواد. م، 29 سنة، عامل، مقيم بقرية الشيخ زياد، بقيام أشرف. م، 27 سنة، مدرس ابتدائي، بملامسة جسد نجلته “آ” 9 سنوات، تلميذة، وارتكابه أفعالا من شأنها هتك العرض، ومحاولة تجريدها من ملابسها وتقبيلها، أثناء تلقيها درسا خصوصيا بمنزله.
تم ضبط المتهم، وبمواجهته، أنكر ما نُسب إليه من اتهامات، وأرجع اتهامه لتعنيفه التلميذة لسرقتها بعض الأدوات المدرسية الخاصة به، أثناء حضورها درسا خصوصيا بمنزله.
تحرر عن الواقعة المحضر رقم 2784 لسنة 2017، وتولت النيابة العامة التحقيق، تحت إشراف المستشار أسامة عبد المنعم المحامي العام لنيابات شمال المحافظة، حيث قررت استمرار حبس المتهم 15 يومًا.
قام بتأمين الجلسة العقيد أشرف عبد المالك رئيس فرع البحث الجنائي للشمال والمقدم أشرف سالم مفتش مباحث مركز مغاغة تحت إشراف العميد عبد الفتاح الشحات رئيس مباحث المديرية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *