“البدري” يطلب تأجيل تجديد عقده مع الأهلي حتى حسم الدوري

“البدري” يطلب تأجيل تجديد عقده مع الأهلي حتى حسم الدوري

طلب حسام البدرى المدير الفنى لفريق الكرة بالنادى الأهلى، من المهندس محمود طاهر رئيس مجلس إدارة النادى، تأجيل ملف تجديد تعاقده مع النادى، لحين حسم مسابقة الدورى الممتاز رسميًا.
وكان رئيس الأهلى، طلب من المدير الفنى، تجديد التعاقد فى الوقت الحالى، لكن البدرى طالب بتأجيل الأمر، حتى ينتهى من حسم المسابقة المحلية، خاصة أن الأحمر لم يفز بالدورى حتى الآن، على الرغم من الفارق الكبير مع أقرب منافسيه.
ووصل الفارق بين الأهلى، وصاحب المركز الثانى «مصر للمقاصة» إلى ١١ نقطة، بعد أن خسر المقاصة مباراة الجولة الماضية أمام بتروجت بهدف دون رد، فى الوقت الذى فاز فيه الأهلى على النصر للتعدين برباعية نظيفة، ويحتاج الأهلى إلى ٦ نقاط فقط، للفوز بالمسابقة المحلية، أى الفوز على الشرقية، ثم مباراة التتويج أمام الفريق الفيومى.
ويرى البدرى أنه يحتاج إلى التركيز فى ظل تلاحم مباريات الدورى، مع مباريات إفريقيا، حيث يبدأ الأحمر مشواره الإفريقى بلقاء زاناكو الزامبى، مساء بعد غد، السبت، على ملعب الجيش ببرج العرب بالإسكندرية.
وفى سياق أخر، رفض سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالنادى الأهلى، ظهور أى لاعب فى البرامج الرمضانية، إلا بعد الحصول على إذن مسبق من الجهاز الفنى، حتى لا تتكرر أزمة مؤمن زكريا، الذى صور حلقة لبرنامج رامز جلال، دون العودة إلى إدارة النادى، ما وضع الفريق فى موقف سيئ أمام المسئولين والجماهير، خاصة أن اللاعب حصل على إذن لأداء مناسك العمرة مع زوجته، وليس السفر إلى دبى لتسجيل البرنامج.
وشدد مدير الكرة على اللاعبين، بضرورة العودة إليه، حال تلقيهم أى دعوات لتصوير برامج رمضانية، لا سيما أن الفريق مقبل على مرحلة حاسمة فى عمر مسابقة الدورى الممتاز، ويسعى إلى حسمها رسميًا، إضافة إلى دخول المعترك الإفريقى، وانطلاق دور المجموعات من دورى الأبطال.
وفى إطار مختلف، عقد المدير الفنى جلسة خاصة مع اللاعبين خلال الساعات القليلة الماضية، تحدث معهم حول مباراة زاناكو، وحذرهم من خطورة البداية فى دورى الأبطال، مطالبًا إياهم بضرورة تحقيق نتيجة إيجابية، لتكون خير دافع للأحمر لاستكمال المشوار نحو تحقيق الحلم المنشود وهو الفوز باللقب الغائب منذ عام ٢٠١٣، والعودة إلى المشاركة فى بطولة كأس العالم للأندية.
وبدأ المدير الفنى مشاهدة مباريات الفريق فى بطولة الدورى الزامبى، والتى كان آخرها مباراة فريق نكمبالا ليوباردز، والتى فاز بها زاناكو بأربعة أهداف دون رد، وذلك من أجل تحديد نقاط القوة والضعف فى المنافس.
وطالب البدرى لاعبيه بالنظر إلى الجمهور، واللعب من أجل إسعادهم قبل تحقيق مجد شخصى لهم، مشيرًا إلى أن الفريق لم يخسر حتى الآن أى مباراة، حيث وصل إلى ٣٥ مباراة على التوالى دون خسارة، بواقع ٢٨ مباراة فى الدورى، و٢ فى كأس مصر، وواحدة فى السوبر، واثنتين فى دورى الأبطال العام الماضى، ومثلهما فى العام الجارى، مشددًا على أنه لا بد من مواصلة العروض الطيبة وتحقيق الفوز على زاناكو.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *