وزير التموين: “أشعر بالمواطن.. بس ما بحبش أعمل لقطة وبعدها الدنيا تقع”

وزير التموين: “أشعر بالمواطن.. بس ما بحبش أعمل لقطة وبعدها الدنيا تقع”

قال الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، إن شهر رمضان المقبل لن يشهد أى زيادة فى أسعار أى من السلع، متابعا: “نحن جميعا نشعر بما يشعر به المواطن، ويجب أن يكون ما أقوم به قابلا للتنفيذ والاستمرار، والتمويل المستمر، أنا ما بحبش أعمل لقطة حلوة وبعد كده الدنيا تقع، وأعتذر لكل من وقف فى طوابير الخبز أو تسليم القمح”.

وأوضح “المصيلحى” فى كلمته خلال اجتماع لجنة الشؤون الاقتصادية بمجلس النواب، اليوم الاثنين، أن الأزمة الحقيقية التى يواجهها المواطن المصرى، تكمن فى ضعف الدخول وليس زيادة الأسعار، لافتا إلى أن العام المقبل لن يشهد أى أزمات فيما يخص الثروة السمكية، وأن الأزمة الأخيرة فى أسعار السمك كان سببها زيادة الكميات المصدرة منه، من 40 ألف طن إلى 130 ألف طن.

يُذكر أن لجنة الشؤون الاقتصادية بمجلس النواب، تعقد اجتماعا الآن برئاسة النائب عمرو غلاب، للاستماع لبيان الدكتور على المصيلحى، وزير التمـوين والتجـارة الداخليـة، فى أول زيارة له للبرلمان بعد توليه حقيبة التموين قبل 3 شهور تقريبا، عـن دور الـوزارة فـى الرقابـة علـى الأسواق وضبط الأسعار، خاصـة السـلع الأساسـية، وخطـة الـوزارة فى الاسـتعداد لشـهر رمضـان المبـارك لتوفير السلع الأساسية، وشرح الآليات والإجراءات المتخذة فى تنقية وتصفية بطاقات التموين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *