عامل بأسمنت طرة يحاول الانتحار عقب حكم حبسه

عامل بأسمنت طرة يحاول الانتحار عقب حكم حبسه

حاول أحد عمال مصنع أسمنت طرة، اليوم الأحد، الانتحار، عقب الحكم عليه بالسجن 3 أعوام وتعدى على القوات الأمنية باستخدام موس حلاقة.

وتمكنت قوات الأمن من السيطرة عليه وإنقاذه وقال: “أنا مريض بالسكر، وأفضل الموت على الحبس”.

وكانت محكمة جنح المعادي برئاسة المستشار محمد حافظ، قضت بمعاقبة ٣٢ من عمال مصنع أسمنت طرة بالحبس ٣ سنوات مع الشغل وذلك على خلفية اتهامهم بالتجمهر والاعتداء على قوات الأمن، والتلويح بالعنف واستعمال القوة.

يذكر أن العمال قد أعلنوا اعتصامهم في أبريل الماضي، ضد قرار الشركة بتسريحهم بعد مدة خدمة تتراوح بين عشرة وخمسة عشرة سنة، وألقت قوات الأمن القبض على ٣٢ عاملًا من داخل المصنع بعد اعتصامهم 55 يوما، للمطالبة بمستحقاتهم المالية وحقوقهم ورفض استبدالهم بعمال آخرين.

ووجهت النيابة للمتهمين تهم التعدي على قوات الأمن أثناء تأدية عملها، واحتجاز مجندين أثناء تنفيذ أوامر ضبط وإحضار عدد من العمال والبلطجية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله