أستاذة جامعية تخلع زوجها بسبب “عربة الفول”

أستاذة جامعية تخلع زوجها بسبب “عربة الفول”

أقامت “آلاء “33 سنة أستاذة جامعية برفع دعوى خلع حملت رقم 9004 لسنة 2017 أمام محكمة الأسرة بإمبابة ضد زوجها “محمود”.ع36 سنة بسبب عمله على عربة فول بإحدى المناطق الشعبية.
قالت الزوجة فى دعواها: “تزوجته برغم الفارق بينى وبينه وبرغم تحذيرات أهلى وأصررت على الزواج منه ومرت الأيام وأنجبت نجلتى “جنا” وعشت معه أسعد أيام وأدركت أننى لم أختر خطأ ولم أدرك الفارق الطبقي بينى وبينه حتى حاولت أن أزيل ذلك الفارق بأن يكمل تعليمه وفعلا تقبل الأمر ووافق وتعهد لى بأن يكمل دراسته ويرفع من شأنه فى التعليم علاوة على مركزه المالى”.
وأضافت: “جاءت الأيام الأولى من رمضان لأجده يتأخر إلى ساعة الإفطار كل يوم وفى بعض الأحيان قد يغيب عنى طيلة اليوم ولا يفطر معى ولا يحضر معى العزائم الرمضانية عند أصحابى أو أخواتى أو أفراد عائلتى”.
وتابعت: “تشككت في الأمر حتى دفعنى فضولى لأعرف أين يذهب، فقمت بمراقبته حتى فاجئنى وضعه وسلوكه وهو خروجه بسيارته ثم ذهابه إلى أحد شققه القديمة بإحدى المناطق الشعبية وارتدائه مريلة ووقوفة على عربة فول.
واستطردت: “انتظرته حتى جائنى ككل ليلة لأواجه بالأمر فما كان منه إلا الاعتراف وكان لم يحدث شيء وقال لي: دى صنعتى وأنا فى الأيام دى محتاج فلوس فناقشته كما تعودنا على ذلك فما كان منه إلا أنه حول مسار المناقشة إلى مشاجرة يتهمنى فيها بأنى أعايره بعدم تكملته لتعليمه وأنه أقل منى فى المستوى العلمى، وعلاوة على ذلك سبنى فما كان منى إلا أن انهرت وقررت أن أتوجه للمحكمة رافعة دعوى الخلع فتسول لى ألا أفعل ذلك حتى لا أهدم البيت فوافقت على شرط وهو تركه للعربة وبيعها فرفض وصمم على موقفه”.
وتوجهت للمحكمة لرفع دعوى الخلع حفاظا على مستواي العلمى والاجتماعى أمام الجميع وحفاظا على كرامة ابنتى التى تدرس وتتعلم فى المدراس الدولية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله