قطر تحسم أمر العمالة المصرية في الدوحة بعد قطع العلاقات الدبلوماسية

قطر تحسم أمر العمالة المصرية في الدوحة بعد قطع العلاقات الدبلوماسية

أكدت دولة قطر، أنها لم تتخذ أي قرار ضد أبناء الجالية المصرية المقيمين على أراضيها، بعد قرار مصر قطع العلاقات الدبلوماسية معها.

تلقى وزير القوى العاملة محمد سعفان، تقريرًا عاجلًا، اليوم الثلاثاء، بذلك من المستشار العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالدوحة هشام كامل، مشيرًا إلى أنه لم يتم اتخاذ أي إجراءات بشأن المصريين المقيمين بقطر، ولم يتم إبلاغهم بإنهاء تعاقد أي منهم حتى الآن، مؤكدًا أن الوضع لم يتغير بسبب قطع العلاقات، وأن الخارجية القطرية أكدت عدم اتخاذها أي قرارات ضد الجالية المصرية.

أضاف أن هذا على المستوى الرسمي، أما على المستوى الشعبي لم يرد أي معلومات عن تغيير في واقع العمالة الموجودة حتى الآن.

أشار المستشار العمالي في تقريره، إلى توقف رحلات مصر للطيران، والقطرية إلى القاهرة، منوهًا بأن هناك طيران ترانزيت فقط لنقل المصريين سواء عن طريق الكويت أو سلطنة عمان، وظهر على السطح أن المواطنين الذين كانوا حاجزين من قبل لقضاء إجازة الصيف في مصر، على شركات الطيران تم تعديل التذاكر ترانزيت مما يتطلب معهم تغيير التذاكر بتكلفة أكبر ومثال ذلك، أن التذكرة التي كانت بمبلغ 820 ريالا قطريا، دفع المواطن 1280 ريالا إضافية للنزول إلى لبنان ترانزيت 12 ساعة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله