“السيسي” يلتقي أسقف الكنيسة القبطية بألمانيا لتعزيز قيم السلام

“السيسي” يلتقي أسقف الكنيسة القبطية بألمانيا لتعزيز قيم السلام

يستقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، في مقر إقامته ببرلين، الأنبا دميان أسقف الكنيسة القبطية في هوكستر بألمانيا.
ومن المقرر بحث سبل تعزيز قيم التسامح والسلام وقبول الآخر، بما يدحض التفسيرات المتطرفة التي تتبناها جماعات الإرهاب، ويسهم في ترسيخ المواطنة والمساواة، فضلا عن الدور الكبير لرجال الدين كافة في مكافحة الفكر المتطرف والتصدي لمحاولات النيل من وحدة النسيج الوطني، وترسيخ مبادئ الوسطية والاعتدال ونشر الوعي بالقيم السمحة للأديان.
ويشهد اللقاء التأكيد على عدم وجود أقلية مسيحية في مصر، فالمسيحيون مواطنون مصريون لهم كل الحقوق وعليهم جميع الواجبات إزاء الوطن.
كما يتم التأكيد على حرص مصر تقديم خطاب للإنسانية يعبر عن قيمة المشاركة والعدالة والتعاون وقبول الآخر، وهي القيم التي حث عليها الإسلام وأوصى بالتعامل بها وأهمية ثقافة التعدد في شتى مناحي الحياة، باِعتبارها سنة كونية فضلًا عن كونها إثراء للحياة الإنسانية.
ويستعرض اللقاء عددًا من العوامل التي تتضافر معًا لإنتاج الإرهاب والفكر المتطرف، ومن بينها الجهل والفقر والخطاب الديني السيئ، فضلا عن الانغلاق على الذات ورفض التعرف على ثقافة الآخر.
ويؤكد اللقاء أهمية إتاحة الفرصة للشباب المصريين للدراسة في الجامعات الغربية، ليس فقط للاستفادة من الإمكانيات التعليمية والتقنية، لكن للانفتاح على الآخر وتفهم العقليات المغايرة واستيعابها وأهمية دمج المسلمين المقيمين في الدول الغربية بتلك المجتمعات، بما يساعدهم على أن يكونوا أكثر انفتاحا وتسامحا وقبولا للآخر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله