“الأعلى للإعلام” يمنع صاحب فتوى معاشرة الزوجة المتوفاة من الظهور على الفضائيات

“الأعلى للإعلام” يمنع صاحب فتوى معاشرة الزوجة المتوفاة من الظهور على الفضائيات

أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قراراً بمنع ظهور الدكتور صبرى عبد الرؤوف على شاشات التليفزيون وعدم استضافته فى المحطات الإذاعية ،يأتى هذا القرار على خلفية ظهوره فى برنامج دينى على إحدى القنوات الخاصة، وأفتى فيه بشرعية أن يعاشر الزوج زوجته المتوفاة .

وأكد مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، أن المجلس أتخذ القرار نظراً لسخف ما أفتى به وان الفتوى تسئ للدين الاسلامى ولذوق المسلمين وأخلاقياتهم واحترام الموت ولا يمكن أبدا للذوق الاسلامى أن يخلط الأمور وان الدين واضح فى هذه المسائل وأضاف مكرم أن المجلس قد لاحظ انتشار عديد من الفتاوى الشاذة فى الفترة الأخيرة على بعض الشاشات وهى فتاوى أبعد ما تكون عن صحيح الدين الاسلامى وتسئ للدين وتقدم للجماعات الإرهابية وكذا مهاجمى الإسلام فرصة لمهاجمة الإسلام الصحيح .

وأضاف مكرم ان المجلس سيصدر قراراً بمنع البرامج التى تتعرض لمثل هذه القضايا و يهيب بالأزهر الشريف التحقيق فى كل هذه الفتاوى وإصدار بيان واضح مشيرا الى أن قرار منع الدكتور صبرى عبد الرؤوف من الظهور على الشاشات أو المشاركة فى البرامج الإذاعية سيستمر حتى ينتهى الأزهر من تحقيقاته معه وإصدار الأزهر قراره الأخير ،مشيرا الى ان المجلس قد أصدر خطابا للقنوات بمراعاة اختيار الضيوف والاعتماد على علماء من الأزهر والأوقاف فى مجال مناقشة القضايا الشرعية .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله