هانى أبوريدة «جه يكحلها» سعد سمير «عماها»

هانى أبوريدة «جه يكحلها» سعد سمير «عماها»

تمخض الجبل فولد فأرا .. ففى واقعة النكز الشهيرة بمعسكر المنتخب فى جروزنى، خرج المهندس هانى أبوريدة رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم بإعلان معاقبة اللاعب، وجاء ذلك مسجلا صوت وصورة وعلى مرأى ومسمع من الجميع، ساعات قليلة يخرج سعد سمير مدافع المنتخب، مؤكدا عدم تلقيه أى عقوبة جراء فعلته “الفاضحة” مع كهربا فى معسكر الفريق والتى بررها الجهاز الفنى بأنها كانت مجرد “نكز”.

وقال سعد، فى تصريحات إعلامية: “عندما عرفنا بالموضوع فى معسكر المنتخب استقبلنا هذا الأمر بالضحك والهزار، ولا توجد واقعة من الأساس، كنا واقفين فى التمرين، ونبهته إلى شىء ما فى المحاضرة”.

واستطرد سعد: “كنت أعتقد أن الناس بتهزر، ولكن فوجئت بالناس تتحدث وتتكلم عن الموضوع بشكل كبير”.

وعن توقيع عقوبة مالية عليه بسبب الوقعة قال: “لا توجد واقعة من الأساس ليتم توقيع عقوبة، كنت مع المهندس هانى أبو ريدة رئيس الجبلاية فى روسيا، واستقبلنا الأمر بالضحك والهزار”، مضيفا: “عيب لا يجوز الوصول إلى هذه الدرجة، من حقك أن تهزر ولكن إن كنت تتناول الموضوع بجد فهذا أمر خاطىء”.

واستكمل سعد سمير: “المنتخب أصدر بيان بأنه لا يوجد تحقيق ولا توجد عقوبة من الأساس، ولو تم توقيع عقوبة عليا سوف أعلم بها”.

وكأن أبو ريدة لم يتعلم من سابقيه، وذهب لمحاولة بائسة لتهدئة الرأى العام بقرار وهمى نفاه اللاعب بنفسه وقال نصا: “وقعت عقوبة على سعد سمير بسبب الفعل الذى أقدم عليه اللاعب خلال تدريبات المنتخب فى المونديال، وفضّلت عدم إعلان العقوبة للحفاظ على تركيز اللاعبين داخل معسكر المنتخب الوطنى”، وأراد أبوريدة أن “يكحلها” فخرج عليه سعد سمير “عماها”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله