النيابة تطلب التحريات في واقعة غرق طفلة بحمام سباحة بالعين السخنة

النيابة تطلب التحريات في واقعة غرق طفلة بحمام سباحة بالعين السخنة

طلبت النيابة العامة بالسويس بإشراف المستشار عماد الدهشان المحامى العام، تحريات المباحث الجنائية الخاصة بواقعة وفاة الطفلة فاطمة طه عبدالرحيم التى تبلغ من العمر 8 سنوات غرقا بسبب الإهمال في حمام سباحة بالعين السخنة.

وقرر محافظ السويس اللواء أحمد حامد مراجعة خرائط خدمة الإسعاف في العين السخنة وطلب تقرير كامل عن حادث غرق الطفلة.

وأكد المحافظ أنه سيتم مراجعة خطط ومدة وصول سيارات الإسعاف الي القري السياحية بالعين السخنة، مؤكدا اهتمامه بمتابعة تحقيقات القضية.

كانت اسرة الطفلة حررت محضرا رقم ٨٠٢٠ اداري قسم شرطة عتاقة بتاريخ 13 \ 7 \ 2018 اتهمت من خلاله ادارة قرية مارينا وزادي دجله بالعين السخنة بالاهمال الجسيم لعدم تواجد عمال الانقاذ خلال تعرض الطفلة للغرق.

وقال طه عبدالرحيم والد الطفلة فاطمة في تحقيقات النيابة، ان الطفلة سقطت في حمام السباحة المخصص للأطفال بالقرية السياحية وتعرضت للغرق وبالرغم من ان حمام السباحة مخصص للأطفال بالقرية لا يوجد عامل انقاذ يقوم بالتدخل السريع عقب تعرض أي طفل لتهديد الغرق.

وأكد والد الطفلة، انه عقب اخراج ابنته من حمام السباحة لم تجد أي نوع من الإسعافات الأولية بالقرية ولم نجد سيارة اسعاف بالقرية وعندما طلبناها من السويس استغرق حضورها 90 دقيقة وهو ما تسبب في تدهور الحالة الصحية لابنتي وفشل محاولات انقاذها.

وأشار والد الطفلة، إلى ان ما حدث لابنتي تتحمل مسئوليته إدارة القرية التي لم تقم بواجبها في حماية الأطفال التي لم توفر وسائل انقاذ او اسعافات اولية وهو ما يؤكد وجود اهمال جسيم تسبب في عدم انقاذ الطفلة، وأن جميع الأطباء بمستشفي التأمين الصحي الذي نقلت اليه اكدوا ان التأخر في وقت نقل الطفلة فاطمة تسبب في فشل انقاذها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله