الحلقة الاولى من ايقاف اى تراخيص لارض مصنع الكاكولا باسيوط

الحلقة الاولى من ايقاف اى تراخيص لارض مصنع الكاكولا باسيوط

تقرير يكتبة محسن بدر

 

منذ اكثر من 14 عاما وانا اكتب موضوعات وتقارير وتحقيقات صحفية تنقد وتظهر سلبيات المهندس الاستشارى عصام الدين كمال محروس الاستاذ بكلية الهندسة جامعة اسيوط ، وكانت هناك دعاوى قضائية كثيرة بيننا ومتداولة حتى هذة اللحظة امام القضاء المحترم ، كسبت منها ما كسبتة بالبراءة وخسرت منها ما خسرتة .

 

والاهم من كل هذة الحرب التى لها سنوات طويلة هو صدق وصحة كل كلمة كتبتها وساكتبها.

 

لقد كان توطؤ احد المحامين ضدى هو خسارة دعاوى قضائية بما قيمتة خمسون الف جنية كغرامة سب وقذف دفعها شريك المدعو عصام محروس بعد ذلك وهناك دعاوى اخرى مغرم بها ماليا.

وبداية الحديث فى الحلقة الاولى يجب ان نلقى نظرة عن من هو عصام الدين كمال محروس وما هى اعمالة وكيف نشأ ؟؟

 

عصام الدين كمال محروس هو الطالب المتفوق بكلية الهندسية ابن الحاج المحترم كمال محروس صاحب مطعم الفول والطعمية ثم مطعم الفراخ بشارع 26 يوليو بجوار مستشفى الايمان القديمة والذى كان يبيع الثوم فى يوم من الايام ، والذى كانت حالتة المادية متوسطة وعادية جدا ، حتى تخرج عصام محروس من الكلية وتم تعيينة فى الجامعه كمعيد وبدأ اعمالة عن طريق احد اقاربة بجمعية اسكان الزراعيين والتى كان لها طفرة فى مجال العقارات والاسكان الاقتصادى باسيوط ، وقام بتغيير الرسومات الهندسية ليكسب ملايين وتتعطل تسليم ابراج النصر لمدة 6 سنوات والكل يعلم ذلك حتى تم تسليمها بقرار سيادى ، وبعد مشاكل مع الحاجزين والملاك .

 

وكذلك كان هناك سيناريوا اخر مثل الكوكاكولا وهى ارض سليمان الحكيم وتم بيع قطع ارض للقضاة وتم الحصول على التراخيص رغم مابها من مخالفات واعتداء على الملكية ، ولكن كان هناك مستشار قانونى يفصل الفتاوى تفصيليا على مقاس هذة التراخيص.

 

وكانت قطعة الارض ملك المستشار المرحوم خالد الصدفى  32 شارع الجمهورية والذى توفى مغلوبا على امرة بسبب عصام محروس والاستيلاء على ارضة بثمن بخس وتعرضة للكثير من القضايا وضياع حقوق اخرين حتى الان.

 

وهناك العشرات من المشروعات تسير فى نفس الاتجاة ، فلا يتدخل عصام محروس فى اى قطعة ارض الا وكان عليها مشاكل لتزداد مكاسبة ، بغض النظر عن مدى حلالها من حرامها ، الاهم المكسب الكبير.

 

هذة مقدمة مختصرة جدا عن عصام محروس صاحب المكتب الاستشارى الهندسى بشركة فريال والاستاذ فى كلية الهندسة جامعة اسيوط .

 

ونبدأ بشكل مختصر ايضا قصة أرض مصنع الكوكاكولا  بشارع الجمهورية باسيوط .

 

الارض تم انتزاعها من بعض الملاك لعمل مصنع الكوكاكولا لصالح الشركة القابضة للصناعات الغذائية والتى باعتها لمستثمر يمنى والذى باعها بعد ان حصل على 100 الف متر بالمدينة الصناعية بعرب العوامر بالمجان لاقامة بديل للمصنع عليها  ، ومنه الى مدير بنك سابق ومنه الى عصام محروس الممثل لشركة معمار الصعيد وكان نص العقد هو الاقرار بعدم الغاء الغرض او اوجة الاستعمال او اقامة مبانى عليها الا بعد الرجوع الى الجهات المختصة بالتراخيص ، 

 

تقدم عصام محروس بطلب لاصدار تراخيص بناء او هدم لعقار ارض المصنع وكان اللواء نبيل العزبى محافظ اسيوط والذى رفض اصدار التراخيص لاسباب كثيرة واختصارها ان اقامة ابراج سكنية فى هذا المكان سيعمل على انهيار البنية التحتية .

 

قامت ثورة 25 يناير وتزعم عصام محروس جماعة الاخوان المسلمين وقام بعمل مظاهرات ضد نبيل العزبى وجاء الاخوان تم هدم عقار ارض المصنع وظهر ملاك اخرين بنفس قطعة الارض المنزوعة منهم قبل سابق ، وذلك لحقهم القانونى ( سنتناول هذا البند بالتفصيل فى الحلقات القادمة).

 

توجة عصام محروس الى المستشار القانونى صاحب الفتاوى المفصلة له تفصيليا واتجة الى القضاء والذى تم رفض الاعيبة فى اكثر من واقعة ومنها الطعن على المخطط التفصيلى .

 

جمع عصام محروس ما يقرب من 30 مليون جنية منذ حوالى 4 سنوات موضوعة فى حسابة الشخصى تدر فوائد بحجة دفع تبرع .

 

قام عصام محروس بارسال صورة خطاب مزور  الى محافظة اسيوط كانه صادر من هيئة مستشارى مجلس الوزراء بالموافقة على بناء واصدار تراخيص بناء لارض لارض المصنع لبناء دور ارضى واحدى عشر دور علوى وتحصيل نسبة 7% من ثمن المذكور بعقد البيع المرفق مقابل تحسينلصالح المحافظة .

كشفت الرقابة الادارية هذا الخطاب المزور والذى ننفردبنشرة وتم طلبت اصل الخطاب من عصام محروس والذى اختفى تماما لاحساسة ان اللعبة انكشفت وذلك بعد طلب المهندس ياسر الدسوقى محافظ اسيوط السابق من عصام محروس نفسة كتابة طلب لاصدار التراخيص مرفق به اصل الخطاب او حتى صورة منه وذلك لاثبات التزوير رسميا وهذا لم يحدث ، بسبب حنكة عصام محروس فى التزوير ، حيث كان له اكثر من واقعة تزوير ومنها اتهامة بالتزوير فى القضية رقم 2612 لسنة 2017 ادارى اول والمقيدة برقم 290 لسنه 2017 حصر تحقيق والذى سبق وان انفردنا بنشرها قبل ذلك .

كل ذلك كانت مقدمة ليعرف القارئ من هو عصام محروس وما هى اعمالة وكيف يتلاعب بالقوانين والمشاكل لزيادة ملايينة.


قريبا الحلقة الثانية مدعومة بالمستندات ايضا عن مشاكل ارض مصنع الكوكاكولا والارض الذى قام عصام محروس بتسجيلها بالشهر العقارى والنزاع على الملكية بالمستندات ومفاوضات عصام مع اصحاب قطعة من الارض دون معرفة الملاك والمساهمين ، وسر خطاب مجلس الوزراء الذى اوقف اى تراخيص لارض مصنع الكوكاكولا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله