عزبة السراسوه تموت جوعاً بسبب الخبز

كتب عاطف عبد الحليم حسني

يعيش أهالي عزبة السراسوه التابعه لقرية دهمشا مركز مشتول السوق  محافظة الشرقيه المرار في الحصول علي رغيف الخبز حيث يبلغ تعداد العزبه اكثر من ١٠ ألاف نسبه ولا يوجد مخبز واحد بالعزبه.

  • وبالرغم من الدعوات التي نادي بها أهالي العزبه المسئولين يتوفر حصه لبعض المخابز المنتهية التراخيص الا ان المسئولين ودن من طين وودن من عجين
  •  جدير بالذكر أن اقرب مخبز للقريه يبعد مسافه حوالي ٦ كيلو متر وكان من شأنه تعرض القريه للجوع في حالة عرض رب الأسره الحصول علي الخبز من المخبز البعيد
  • ويقول عاطف حسني محمود انه تقدم لوزير التموين بطلب تشغيل مخبز بلدي نصف آلي بتاريخ ٢٠٠٨/٨/٢٤ وتم عمل لجنه فرعيه بتاريخ ٢٠١٧/٤/٢٠ بمكتب تموين مشتول السوق ومجلس المدينه بمعرفة كلا من احمد أنور عيسي  رئيس المركز ورئيس اللجنه وصلاح مهدي احمد مدير ادارة تموين مشتول السوق و وليد عودة رئيس أدارة تموين منيا القمح  عضو
  • وتم اختيار الأماكن الاكثر احتياجا لتشغيل مخبز بها بأقدمية تقديم الطلبات وكان اسمي الرابع بالكشف الذي تم الموافقه عليه من قبل اللجنه , وبناءً عليه تتم عمل معاينه من مدير التموين بالشرقيه وبالفعل تم تجهيز المكان حسب المواصفات المطلوبه وتم إصدار خطاب من المدير إلي محلس مدينة مشتول السوق بالموافقه علي تركيب عداد كهرباء وعداد مياه لتشغيل مخبز بلدي وبالفعل تم التركيب وتم حضور لجنه من المديريه للتأكيد علي ان المكان أصبح كاملا من المعدات والمرافق وتم تشغيل الفرن و العجان للتأكيد من صلاحيته وتم السير في الإجراءات لحين إصدار تعليمات من السيد وزير التموين و هذا المكان في أمس الاحتياج للفرن البلدي حيث يبلغ عدد سكانه اكثر من ١٠٠٠٠ عشرة آلاف نسمه لا تحصل علي الرغيف المدعم لعدم وجود مخابز بلديه وان عددالمخابز الموجوده بأقرب قريه هي قرية دهمشا لا تكفي لحاجة القريه والقري التابعه وتبعد عن هذه القريه مسافه ٦ ك ولذا قمنا بعمل مخبز بلدي وحصلنا علي كافة التصاريح المطلوبه ولا ينقصنا سوي صرف حصة الدقيق
  • وتقول عبير سعيد ابراهيم ان العزبه تحتاح الي مخبز ضروري بسبب عدم وجود الخبز وأن عدم تشغيل المخبز هو عدم صرف حصة الدقيق به
ويطالب أهالي العزبه المسئولين ووزير التموين بضرورة صرف حصة للمخبز بعزبة السراسوه حتي يتم توفير الخبز للأهالي

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله