وكيل الأزهر ووزير الأوقاف يعلنان إدانتهما لحادث مسطرد الغاشم

وكيل الأزهر ووزير الأوقاف يعلنان إدانتهما لحادث مسطرد الغاشم

كتب محمد الزهرى:
أدان كـل من الأستاذ الدكتور “محمـد مخـتار جمـعة” – وزيـر الأوقـاف – والأستاذ الدكتور “عباس شومان” – وكيل الأزهر الشريف – الحادث الإجرامي الغاشم ، الذي راح ضحيته ستة مجندين ، بعد أداء صلاة الفجر ، بمنطقة مسطرد بالقليوبية ، وأصيب آخرون .

وأكدا أنّ استمرار استهداف أبناء الجيش والشرطة هو مؤامرة غاشمة ل؛ إسقاط الدولة المصرية ، وأنّ ذلك لن يكسر عزيمة المصريين في محاربة الإرهاب ودحره .

كما طالبا بسرعة تفعيل قانون الإرهاب ؛ لمواجهة العنف والتطرف .

الجدير بالذكر ، نعى وزير الأوقاف ووكيل الأزهر الشهداء ، كما تقدما بخالص العزاء لأسرهم ، وذويهم ، وللقوات المسلحة ، وللشعب المصري كله ، وتمنيا للمصابين الشفاء العاجل .

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *