ابتكار كبسولة طبية يمكنها تصوير كل أجزاء القناة الهضمية

خر ما توصلت له التكنولوجيا الطبية التشخيصية، الكبسولة التى يمكنها تصوير كل أجزاء القناة الهضمية والتى أصبحت متوفرة الآن فى المستشفيات البريطانية، وفق ما أعلنته الهيئة الوطنية للرعاية الصحية، حيث يعانى الكثيرون من الخوف المفرط من الدخول إلى العمليات لإجراء استكشاف الجهاز الهضمى بالمنظار الطبى، لكن هذه التقنية الجديدة يمكنها تصوير وآداء وظيفة المناظير عن طريق تناول الكبسولة فقط، دون الحاجة إلى أية إجراءات أخرى.

وفقا لديلى ميل البريطانية فإن كل ما يحتاجه المريض هو تناول الكبسولة المزودة بالكاميرا، وارتداء الحزام الذى يستقبل ويخزن الصور التى تلتقطها داخل الجسم خلال عدة ساعات، وبعدها لا تستخدم مرة أخرى، وتساعد فى تشخيص أمراض القناة الهضمية.

يقول دكتور سليل سينج، استشارى أمراض الجهاز الهضمى، فى مستشفى رويال بولتون إن أبعاد الكبسولة تبلغ 11 مم * 26 مم وتزن حوالى 4 جم، ويمكن أن تأخذ 18 صورة فى الثانية الواحدة، وتتميز عن المناظير إنه يمكنها الوصول إلى كل أجزاء القناة الهضمية ورؤية كل التفاصيل بعكس صعوبة حدوث ذلك مع المناظير

القناة الهضمية من الداخل

القناة الهضمية من الداخل

كبسولة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *