“التمكين الاقتصادي وعلاقته بالزيادة السكانية”.. ندوة بجامعة حلوان برعاية وزيرة التضامن

 

 

نظمت وحدة التضامن الاجتماعي جامعة حلوان ندوة بعنوان التمكين الاقتصادي ودعم تنظيم اسرة لخفض معدلات الفقر، بالتعاون مع كلية الخدمة الاجتماعية، وذلك برعاية الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي والدكتور زغلول عباس عميد كلية الخدمة الاجتماعية، وتحت إشراف استاذ الدكتور صلاح هاشم مستشار وزيرة التضامن الاجتماعي للسياسات الاجتماعية ومنسق عام وحدات التضامن الاجتماعي بالجامعات.

 

وذلك بحضور كل من استاذ الدكتور زغلول عباس عميد كلية الخدمة الاجتماعية، والاستاذة الدكتورة صفاء خضير وكيل كلية الخدمة الاجتماعية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد بسيوني منسق الجامعة ، وعدد من طلاب كلية الخدمة الاجتماعية واتحادالطلبة.

 

وقد هدفت الندوة إلي التوعية بالمخاطر الصحية التي تتعرض لها ام نتيجة الحمل المتكرر، التوعية بمخاطر الزيادة السكانية ، عرض خدمات التمكين الاقتصادي المقدمة بالوحدة داخل الجامعة، تقديم خدمات الوحدة لفتح فرص عمل أمام الخريجين.

 

بدأت الندوة بالترحيب من قبل استاذ الدكتور زغلول عباس عميد الكلية للسادة المحاضرين وفريق عمل وحدة التضامن الاجتماعي، مؤكداً سعادته بالخدمات المقدمة من وحدة التضامن الاجتماعي وفريق عملها بالكلية.

 

وأكد عميد الكلية، أن الندوة جاءت تماشياً مع برامج الدولة، وأننا بحاجة لمثل هذه الندوات لكي نحث الطلاب واسر في المجتمع المصري بخطورة الزيادة السكانية وضرورة تنظيم اسرة.

 

وأشارت الدكتورة صفاء خضير وكيل كلية الخدمة الاجتماعية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، علي الجهد المبذول والتعاون ما بين وحدة التضامن وكلية الخدمة الاجتماعية، وإن تلك الندوة من الموضوعات الهامة التي نحتاج منها الكثير لطلابنا، للحث علي خطورة الزيادة السكانية وتوعيتهم بأهمية تنظيم اسرة وخطورة الحمل المتكرر علي ام وعلي الطفل، كما أننا نحتاج إلي برامج وأنشطة تساعد في عملية التمكين الاقتصادي للطلاب بصفة خاصة والمجتمع بصفة عامة.

 

من جانبه اكد الدكتور محمد بسيوني منسق الجامعة، علي سعادته بفريق عمل الوحدة نظراً لما يبذلوه من جهد كبير في خدمة طلاب الجامعة إلي جانب تقديم خدمات لجميع العاملين بالجامعة.

 

وأوضح منسق الجامعة، ان الوحدة لديها الكثير من البرامج والخدمات التي ستنفذ علي مدار ايام القادمة داخل الجامعة، وكشف بسيوني عن بعض الخدمات التي قامت الوحدة بتنفيذها بالجامعة من بينها دفع المصروفات الدراسية للطلاب غير القادرين وتقديم قروض ميسرة لبعض العاملين بالجامعة.

 

وأشارت شيماء محمد مسؤول التوعية بالوحدة، خلال الندوة إلي المخاطر التي قد تتعرض لها ام نتيجة الحمل المتكرر ، وقد جاء برنامج 2كفايةللحد من الزيادة السكانية، وتعزيز مفهوم اسر الصغيرة وتصحيح المفاهيم المجتمعية الخاطئة التي تدفع اسر إلي كثرة انجاب.

 

وأوضح مسؤول التوعية، أن برنامج 2كفاية أطلقته وزارة التضامن الاجتماعي لتقديم مساعدات إنسانية للأسر اكثر فقراً، واسر التي لديها أطفال في مراحل التعليم، تشمل هذه المساعدات الرعاية الصحية للأطفال قبل سن المدرسة.

 

 

من جانبه أشار الدكتور أيمن رزق استشاري تطوير نظم اعمال، إلي التمكين الاقتصادي يساهم في خفض معدلات الفقر مما يؤدي إلي الحد من التطرف، ولذلك فإن التمكين الاقتصادي يعد من أهم البرامج والخدمات التي نسعي إليها تماشياً مع رؤية وخطة الدولة.

وأكد محمد القريشي مسؤول الحماية والتمكين بالوحدة، أن خدمات التمكين الاقتصادي بالوحدة تسعي إلي تحقيق التنمية لدي الطلاب والعاملين بالجامعة، من خلال تقديم الدعم النقدي للطلاب غير القادرين والمتمثل في دفع المصروفات الدراسية، والدعم النقدي للعاملين بالجامعة واعضاء هيئة التدريس والمتمثل في القروض المقدمة من بنك ناصر الاجتماعي.

 

وأشار القريشي إلي خدمات التمكين الاقتصادي التي تقدم بالوحدة تأتي تماشياً مع رؤية الدولة 2030م، فإن من ضمن أهداف التمكين الاقتصادي القضاء علي الفقر، جاء ذلك من خلال إطلاق وزارة التضامن الاجتماعي لبرنامج فرصة من بين اهدافه التمكين الاقتصادي ، تقديم خدمات للمواطنين ودعم الفئات اكثر احتياجاً، وغير القادرين علي العمل لتحقيق التنمية المستدامة.

 

وقال مسؤول الحماية والتمكين، إن برنامج فرصة يضم العديد من الخدمات التي تقدم للمواطنين من بينها وظيفة تك والذي من خلالها يحصل الخريج علي وظيفة، وذلك بالتعاون ما بين وزارة التضامن الاجتماعي ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .