صفوت الشريف

تفاصيل وفاة صفوت الشريف

كشف أحد أفراد أسرة  صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى الأسبق، والأمين العام للحزب الوطني المنحل، تفاصيل وفاة الراحل والأيام الأخيرة في حياته، مؤكدًا أنه عانى مع السرطان في الدم.

وقال أحد أفراد أسرته، إنه تم نقله في الأيام الأخيرة إلى مستشفى وادي النيل، وبالتحديد يوم السبت الماضي، بعد تدهور حالته الصحية بسبب إضابته بسرطان في الدم، ومنعت عنه الزيارة بسبب حالته المتأخرة.

وأكد أنه كان هناك محاولات لتغيير برتوكول العلاج من قبل الطاقم الطبي المشرف على الحالاة لإنقاذه، إلا أنه في الفترة الأخيرة اقترح بعضهم فكرة السفر للخارج، ولكن القدر قال كلمته.

وتوفي قبل قليل، صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى الأسبق، والأمين العام للحزب الوطني المنحل، بعد صراع طويل مع المرض.

وأثير في الآونة الأخيرة أنباء تفيد إصابة صفوت الشريف بفيروس كورونا المستجد، وخضوعه للعزل في أحد المستشفيات، قبل أن ينفي رئيس مجلس الشورى الأسبق تلك الأنباء تمامًا.

صفوت الشريف من مواليد 19 ديسمبر 1933، وحصل على بكالوريوس العلوم العسكرية، حاصل على الجنسية الأمريكية هو سياسي مصري وأحد ضباط المخابرات العامة في فترة الستينات من القرن الماضي.

نقلاً عن موقع القاهرة 24.