رد من نائب مدير التطوير التكنولجى بتعليم اسيوط: السيارة المختفية موجودة بفناء المديرية

 

ارسل محمد عبد الهادى نائب رئيس التطوير التكنولجى بالتربية والتعليم باسيوط رد عن ما نشر عن حقيقة اختفاء سيارة التطوير والبث الفضائى بالمديرية قائلا :

السياره التى يدعى انها اختفت والتى تبلغ قيمتها 20 مليون جنيه حقيقتها انها سياره نصف نقل ماركه ايسوزو موديل 1996 سعرها الدفترى 165 الف جنيه مركب عليها صندوق من الصاج وتسحب خلفها طبق قطره 240 سم والسياره والطبق مثبتين فى دفاتر عهده مديريه التربيه والتعليم ومرخصه وتحمل لوحات من مرور اسيوط وموجوده فى فناء مديريه التربيه والتعليم امام قسم شئون الطلاب ولا تعمل بالطبق سالف الذكر نظرا لعدم وجود اى سعات فضائيه لاى اقمار صناعيه فى الكون لكى تعمل عليه حيث انها تعمل على نظام انالوج وهذا النظام الغى على مستوى العالم ويوجد حاليه جميع الاقمار تعمل بنظام ديجتال وهو النظام الغير متوافق معها.

وفى اتصال هاتفى قال عبد الهادى ان هناك فعلا مخالفات ادارية كشفها الجهاز المركزى للمحاسبات لا ترقى للضجة التى اثيرت من موظفى التربية والتعليم ، مشيرا ان وراء هذة الشائعات موظف محول للنيابة الادارية فى قضية سرقة رامات اجهزة الكمبيوتر من مدارس الفصل الواحد .

واردف قائلا ان هناك اهدار للمال العام فى المديرية تحقق فية النيابة الادارية حاليا به مخالفات بالملايين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *