ستاندرد آند بورز” تبقي على تصنيف مصر الائتمانى بنظرة مستقبلية مستقرة للاقتصاد المصري

كتبت : ايه هاني

وكاله ستاندرد تبقي علي تصنيف مصر الائتماني بنظرة مستقبلية مستقرة للاقتصاد المصري وهذه شهادة من وكالة أجنبية كبيرة عن تطور ونمو الإصلاح الاقتصادي المصري وتعافي الاقتصاد بشكل ملحوظ وهذا يعطي انطباعا جيدا للدولة المصرية وهذا مؤشر وحافز جيد للمؤسسات الأجنبية للاستثمار في مصر

وجدير بالذكر أن وكالة ستاندرد تابعه لوكالات التصنيف الائتماني،فهي وكاله ذات صيت خلال السنوات الماضيه عبر سلسله من الأحداث .

وتقوم وكالات التصنيف الائتماني بشكل عام بتقييم المخاطر المتعلقه بإصدارات الدين سواء للشركات او الحكومه.وتعد قدره المصدر علي الوفاء بتسديد فوائد الدين والاقساط المترتبه عليه اهم مؤشر للجدارة الائتمانيه التي تبني عليها التصنيفات من قبل الوكالات.
وكالة ستاندرد آند بورز وحده تابعه لشركة “ماكجروهيل” المدرجه بسوق نيويورك ، وعدد الموضفين بها 9000.