الأيام الأخيرة لـ”أحمد فتحي في الأهلي.. وحسين السيد للبيع

الأيام الأخيرة لـ”أحمد فتحي في الأهلي.. وحسين السيد للبيع

اقترب أحمد فتحى، لاعب الأهلى، من الرحيل عن النادى الصيف المقبل، وذلك بعد الأزمة التى نشبت بينه وبين الجهاز الفنى للفريق، حيث زادت احتمالات احتراف «الجوكر» فى الخليج بعد نهاية الموسم الحالى، خصوصا أنها رغبته منذ فترة التى أصبح أكثر إلحاحا مع الضغوط الجماهيرية التى يعانى منها بعد مشكلة التصريحات الأخيرة.
اتحاد جدة السعودى قد يكون وجهة اللاعب المقبلة بعد أن سبق له وأبدى اهتماما بالتعاقد معه فى وقت سابق، ولكن حسام البدرى، المدير الفنى، رفض قبل أن يتغير الموقف فى الأيام الماضية.
ويلعب نادر شوقى، وكيل اللاعبين، دورا مهما فى هذه الصفقة، حيث طالب أحمد فتحى بإحضار عرض رسمى للأهلى فى الأيام المقبلة، لاسميا أن اللاعب يرغب فى جنى مزيد من الأموال فى ظل الإغراءات المادية الكبيرة بعد تألقه بشكل لافت للنظر فى كأس أمم إفريقيا التى أقيمت مؤخرا بالجابون.
يذكر أن فتحى سبق له خوض أكثر من تجربة احترافية فى الخليج الأولى بصفوف كاظمة الكويتى، والثانية مع أم صلال القطرى التى تسببت فى توتر علاقة اللاعب مع الإدارة الحمراء، وكذلك الجمهور، خصوصا أنه رفض تجديد عقده مع الأهلى، وفضل الرحيل فى وقت كان الفريق فى حاجة إلى مجهوده قبل أن يعود من جديد، ما يعنى أنه لو رحل هذه المرة ربما لا يستطيع اللعب بالقميص الأحمر من جديد.
فى شأن آخر، قرر حسام البدرى عرض حسين السيد، ظهير أيسر الفريق، للبيع فى فترة الانتقالات الصيفية، حيث يرى أن اللاعب لم يقدم أى إضافة للأهلى خلال الموسم المقبل بعد أن ظل بديلا طوال الفترة الماضية.
ويحتل التونسى على معلول، لاعب ظهير أيسر الفريق، المكان الأساسى فى الفترة الأخيرة بعد عودة المياه إلى مجاريها فى علاقته مع المدير الفنى.
وتحسم الأيام المقبلة موقف اللاعب الذى بدأ يبحث عن عرض بعد أن نمى إلى علمه خروجه من حسابات حسام البدرى للموسم الجديد، حيث يرغب حسين فى الرحيل بشكل لائق، بدلا من خروج القرار على هيئة استبعاده من قائمة الفريق.
على صعيد مختلف، يؤدى الفريق اليوم الخميس مرانه الأساسى استعدادا لمباراة الداخلية المقرر لها بعد غد السبت مع عودة الحياة للدورى من جديد، حيث من المقرر أن ينتظم اللاعبون الدوليون الذين شاركوا مع المنتخب أمام توجو أمس الأول الثلاثاء فى مران استشفائى اليوم، لتجهيزهم للقاء المهم بالمسابقة بحثا عن ٣ نقاط جديدة.
من جانبه، أكد أحمد أيوب، المدرب العام بالفريق، أنه يرفض النغمة السائدة بأن مباراة الداخلية سهلة، مشددا على أن جميع المباريات صعبة فى الدورى، وأن الجهاز الفنى يحترم جميع المنافسين ويسعى لحصد الفوز فى جميع اللقاءات بغض النظر عن الطرف الآخر، وهى سياسة الأهلى فى جميع البطولات التى يخوضها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *