أقوال “فتاة التحرش” بالزقازيق.. ومتهم: “كله كان بيخبط فيها”

أقوال “فتاة التحرش” بالزقازيق.. ومتهم: “كله كان بيخبط فيها”

شهدت منطقة القومية بمحافظة الشرقية، في الساعات الأولي من صباح اليوم الجمعة، محاولة تحرش جماعي بإحدى الفتيات أثناء عودتها من حفل زفاف شقيق صديق لها.
وتدوال رواد التواصل الاجتماعي فيديو لتجمع العشرات من الشباب في الشارع حول الفتاة، وتم استدعاء الشرطة التي أطلقت عدة أعيرة نارية في الهواء لتفريقهم وتم اصطحاب الفتاة و٦ من الشباب إلى قسم شرطة ثان الزقازيق.
أكدت التحريات التي قام بها الرائد عصام عتيق رئيس مباحث قسم ثاني ومعاونوه أن الفتاة تدعى” سارة ن ال م ال ” 19 سنة طالبة ومقيمة بمدينة أبوكبير وكانت ترتدى ملابس قصيرة جدا خلال عودتها من حفل زفاف شقيق صديق لها بنادى الشرقية وبعد انتهاء الفرح خرجت مع صديقها لدخول إحدى الكافيهات بمنطقة القومية فشاهدها أحد الشباب قبل وصولها الكافيه وتحرش بها لفظيا وشدها من يدها، وانضم له مجموعة أخرى من الشباب، وتم إدخال الفتاة “كافيه” لحين وصول الشرطة التي أطلقت 12 طلقة تحذيرية في الهواء لتفريق الشباب، وخرجت الفتاة وتم القبض على 6 شباب تعرفت الفتاة على أحدهم ويدعي” أحمد أ أ” مقيم الحناوي قسم أول الزقازيق وتم حجزهم للعرض على النيابة العامة وصرف الفتاة من ديوان القسم وتحرر عن ذلك المحضر رقم 2252 إداري قسم ثاني الزقازيق لسنة 2017.
وقال نص أقوال الفتاة في محضر الشرطة:
س – ما اسمك
اسمي “س ن ال ” 19 سنة طالبة جامعية ومقيمة بندر أبوكبير.
س-ماهو قصدك من البلاغ؟
ج-أثناء سيري بالشارع فوجئت بمجموعة من الشباب قاموا بمعاكستي بالطريق العام وقام واحد منهم بشدي من يدي في الشارع وقمت بالاستغاثة بالناس وأحد الأشخاص تعرف على الشاب الذي جذبني من يدي ويدعي” أحمد أ أ ” مقيم منطقة الحناوي قسم أول الزقازيق.
س- ومتي وأين تم ذلك؟
ج- اليوم بتاريخ 30-3 حوالي الساعة 10 مساء بفلل الجامعة قسم ثاني الزقازيق.
س- هل حدث ذلك أمام أحد؟
ج- أمام عدد كبير من الناس بالشارع.
س- وماهو الضرر الواقع عليك؟
ج- هو قيام المشكو في حقه ومعه مجموعة من الأشخاص بمعاكستي بالشارع وشدي من يدي أمام الناس.
س- وما هى صلتك بالمشكو في حقك؟
ج – لا أعرفه
س- وما هو سبب قيامه بذلك؟
ج- لا أعرف

وبسؤال المشكو في حقه “أحمد أ أ ” مواليد 1991 مقيم الزقازيق أنكر ما نسب اليه من اتهامات.
س- ماهو قولك فيما هو منسوب إليك؟
ج-محصلش
س-وما هى تفصيلات ما حدث؟
ج-أنا كنت بتمشي أنا وأصحابي في الشارع وهى كانت ماشية ومجموعة من الأشخاص كانت بتعاكسها واتجمعوا عليها وكله كان بيخبط فيها وهى كانت في وسط الشباب.
س- وما هو أقوالك عما جاء بأقوال المبلغة باتهامك بالتحرش بها؟
ج- محصلش والشباب كتير كانوا حواليها وأنا كنت واقف زي زي الشباب بتفرج.
س- وما هو أقوالك في قيامك بشدها من يدها بالشارع؟
ج- ما حصلش نهائيًا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *