المعازيم بصورهم بس.. زفاف يقتصر على العروسين بسان فرانسيسكو يخطف الأنظار

كتبت : جيهان مجدي

يعيش العالم حالياً أزمة صحية كبيرة بسبب تفشي وباء كورونا ، الذي أصاب أكثر من ثلاثة ملايين شخص وموت مئات الآلاف من مختلف انحاء العالم، ويطبق الكثيرون إجراءات التباعد الاجتماعي التي نصت عليها منظمة الصحة العالمية لعدم الإصابة بكورونا.

 

وفي ظل توقف الأنشطة ومنع التجمعات في معظم دول العالم، لجأ عروسان لفكرة مبتكرة من أجل إتمام زفافهم بشكل مختلف في ظل تلك الإجراءات الاحترازية التي منعت المعازيم من حضور حفل الزفاف في الكنسية وتهنئتهم وهم يرتدون ملابس الزفاف.

وجاءت الفكرة التي نفذها “إميلي وباريس” في حفل زفافهم الذي أقيم يوم الأحد الماضي في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية، عبارة عن وضع صور شخصية للمعازيم على مقاعدهم المخصصة في الكنيسة اثناء دخولهم للقاعة، كنوع من أنواع مشاركتهم الفرحة للعروسين في حفل زفافهم.

ووثق المصور الإسباني فينيس فورنس، حفل الزفاف، الذي قام بتصويره، وضم عشرات الصور التي تم تثبيتها على المقاعد اثناء دخول العروسين للقاعة، في إشارة إلى دعم اصدقائهم لهم في ظل تلك الظروف الصحية التي منعتهم من الحضور.

 

وظهرت أغلبية الصور التي تم تثبيتها على المقاعد بدلاً من الأشخاص، لقاءات جمعتهم بين العروسين في إحدى المواقف ، وفي صور أخري التقاط اصدقائهم صورهم مع صورة للعروسين، لإضافة البهجة عليهم في ذلك اليوم الذي مر بدون احتفالات كالعادة.

وسرعان ما حصدت الصورة التي نشرها المصور الاسباني، على عشرات الالاف من الاعجابات خلال نشرها بساعات، بالإضافة إلى أكثر من 36 ألف مشاركة والألاف التعليقات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله