حرق قلبها قبل أن يحرقها

كتبت مريم علاء

وقع حريق هائل في عماره في محافظه الإسكندرية بالتحديد منطقه حمام الورشة في تمام الساعه الخامسة فجراً اليوم الموافق ٦/٢٥ .

اشعل شخص يدعي محمد شعبان حريق هائل في منزل أهله لرفض أبويه للزواج ، وقام بإلقاء البنزين في ارجاء العمارة ؛ ووصد باب العمارة ووقف بكل برود وجحود يدخن سيجارته في مدخل العمارة مهدداً جميع السكان إذا حاول احدهم الاستنجاد بالمطافي .

قبل وصول شركة الكهرباء للإنقاذ يعم المكان صوت التشهدات وصريخ الأم من الحريق والألم ، فهي تصرخ من ألمها جسدي وقلبها الذي انكسرمن ولدها ، المكان مليء بالنار الهائله ورائحة الموت والرماد .

عند وصول شركه الكهرباء والمطافيء قامو بكسر الباب قام أبو و أخو المدعي محمد شعبان بالجري للخارج من الحريق ولكن السيد شعبان كان التقط وجهه الحريق ولم تستطيع السيدة بالنجاه مع كل منهما .

بعد وصول الشرطة وقاموا بالقبض علي المتهم محمد شعبان وسجنوه ، قام بالانتحار فالسجن .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله