“الإخوان هما الإرهاب” هتافات شهيد مسطرد بالمنوفية

فى مشهد مهيب شيع الآلاف من أهالى قرية مجريا التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، جنازة الشهيد أحمد رمضان الأيمن، والذى استشهد فى الحادث الإرهابى الأليم بكمين مسطرد بمحافظة القليوبية.

وتم تشييع الجثمان من مسجد الكبير بالقرية، وحضر الجنازة عدد من قيادات الداخلية على رأسهم اللواء محمد الديب مساعد مدير أمن المنوفية للأمن العام، والرائد محمد السخاوى رئيس مباحث مركز أشمون، والنقيب محمد جاد معاون المباحث.

وردد المشاركون فى الجنازة هتافات ضد جماعة الإخوان الإرهابية منها: “يا إخوان يا كافرين أنتم مالك ومال الدين”، “الإخوان هما الإرهاب – يا شهيد نام واتهنى واستننا على باب الجنة – يا شهيد نام وارتاح وإحنا نكمل الكفاح – لا إله إلا الله والإخوان أعداء الله”.

وقال شقيقه نبيل إن الشهيد هو الأخ الثانى بين أخوته الخمسة وهم محمد 22 سنة حاصل على دبلوم صنايع، ومحمود 18 سنة، فى الصف الثالث الثانوى الصناعى، وإسراء 14 سنة فى الصف الثالث الإعدادى.

وأضاف نبيل أن والده 49 سنة، يعمل مشرفًا بالجمعية والدته منال عبد المنصف إمام 40 سنة ربة منزل.

وطالب والد الشهيد رمضان الأيمن، مشرف بالجمعية الزراعية المشير عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع والإنتاج الحربى بالقصاص العادل لدم نجله، متهمًا جماعة الإخوان الإرهابية بالتسبب فى وفاة نجله وردد عبارة منهم “الإخوان الإرهابيين اللى عملوا فى ابنى كدة”.

واكتفت والدته منال عبد المنصف 40 سنة ربة منزل بترديد عبارات “منهم لله الإخوان – حسبى الله ونعم الوكيل – منهم لله اللى حرقوا قلبى على ابني”.

وسيطرت حالة من الحزن على جميع أهالى القرية حيث استقبل نساء القرية الجثمان بالصراخ وعبارات “ربنا ينتقم من الظلمة اللى عملوا فيك كدة”.

من جانبه، أدان اللواء سعيد توفيق أبو حمد، مدير أمن المنوفية الحادث الإرهابى بكمين مسطرد بمحافظة القليوبية، والذى راح ضحيته 6 أفراد فى انفجار عبوة ناسفة فجر اليوم من بينهم الشهيد مجمد أحمد رمضان الأيمن وآخرون من محافظات سوهاج وبنى سويف.

وأكد مدير الأمن أن ما يحدث من تفجيرات وعمليات إرهابية من قبل العناصر الإرهابية يزيد من إصرار رجال الجيش والشرطة على التصدى لهم بكل الطرق وذلك لحماية الوطن الغالى من الإرهابيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *