سباك وعشيقته يقتلان “الزوج ” للخلاص منه ويلقيان جثته في ترعة بسوهاج

 
شيماء سرور
كشفت وحدة مباحث الشرق برئاسة العقيد أحمد الراوي ، رئيس فرع البحث للشرق ، غموض العثور على جثة عامل ملقاة بترعة بناحية قرية مزاتا ، وبها عدة طعنات بالرقبة والبطن ، حيث دلت التحريات أن وراء ارتكاب الجريمة زوجة المجني عليه بالتنسيق مع عشيقها ، تم نقل الجثة لمستشفى دارالسلام ، وأخطرت النيابة للتحقيق.
تلقى اللواء إبراهيم صابر ، مدير أمن سوهاج ، إخطارا من العقيد أحمد الراوي ، يفيد بالعثور على جثة بها عدة طعنات  وملقاة بترعة قرية مزاتا الشرقية .
وعلى الفور تم إنتشار الجثة وتم تشكيل فريق بحث ضم كل من الرائد مصطفى التهامي ، رئيس مباحث المركز ، والنقباء هيثم الحجيري ، ومحمد عبدالجواد ، وتبين من تحرياتهم أن الجثة للمدعو علي ا ع- 27 سنة- عامل ، مقيم بمزاتا شرق ، التابعة لمركز دارالسلام ، وبفحصها تبين أن بها عدة طعنات  بالبطن والرقبة .
وبتكثيف الجهود تبين أن وراء الواقعة كل من علي ا أ – سباك ، ومقيم بالقاهرة ، وله سكن بمزاتا ، بالاتفاق مع  نجلة خالته زوجة المجني عليه ” كريمة – ب – ع ، وشهرتها بديعة ، -25 سنة- ربة منزل ، لوجود علاقة بينهما .
حيث  طلبت المذكورة الطلاق من المجني عليه أكثر من مرة إلا أنه رفض ، وبعدها عقدت النية بالاتفاق مع القاتل على قتله ، واصطحبه الجاني إلى المكان المشار إليه بحجة البحث عن هاتف فقد منه ، وفور وصولهما قام بطعنه بعدة طعنات بألة حادة ” سكين” وإلقاءه بالترعة بمساعدة عشقيته .
تم إلقاء القبض على المتهم واعترف بارتكاب الواقعة على النحو السالف ذكره ، وجار ضبط المتهمة الثانية ، وإخطار النيابة للتحقيق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *