علي جمعة: انتشار الفتاوى الشاذة بين الناس من علامات الساعة

أكد مفتي الديار المصرية السابق، الدكتور علي جمعة، أن انتشار الفتاوى الشاذة بين الناس من علامات الساعة، قائلًا يوجد العديد ممن يصدرون الفتوى دون وجه علم، ويتم إسناد الأمر إلى غير أهله.
ولفت جمعة، خلال تصريحاته ببرنامج “والله أعلم” المذاع على قناة “سي بي سي”، مساء اليوم السبت، إلى أن ذلك من علامات الساعة كما قال الحديث الشريف: “إذا وسّد الأمر إلى غير أهله فانتظروا الساعة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *