متحدث الخارجية الأمريكية: نحن الأفضل عسكرياً من الدول التي تسعي لتكوين علاقات مع مصر

قال نائب المتحدث باسم الخارجية الأمريكية ، ماري هارف ، أن إدارة بلاده لازالت علي اتصال بجماعة الإخوان في مصر نافياً في الوقت ذاته أن يعني ذلك حصولهم علي دعم الولايات المتحدة.

وأكدت “هارف” خلال إجتماعه بالصحفيين الأجانب في واشنطن ، إن الخارجية الأمريكية علي اتصال دائم بجميع أطراف العملية السياسية في مصر ، لكنها لا تدعم أي طرف أو جماعة علي حساب الأخري ، وتابع “نحن فقط لا نولي دعمنا إلا للشعب المصري.

وأشار”هار” إلي أن هناك دول أخري تحاورت نع الحكومة المصرية ، مؤكد أن هناك دول أخري تسعي لتكوين علاقات مع مصر ، واصفاً أن الولايات المحدة هي الأفضل في القدرات العسكرية والاقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *