الزمالك يواجه سكورب انجولا فى ذهاب دور الـ32 الإفريقى الليلة

يلتقى فى السابعة إلا ربع مساء اليوم السبت، الزمالك مع كابو سكورب الأنجولى فى ذهاب دور الـ32 لبطولة دورى الأبطال الأفريقى، على إستاد القاهرة الدولى، فى مباراة صعبة فى ظل طموحات الفريقين فى بلوغ دور الـ16 للبطولة.

يسعى الزمالك إلى تخطى عقبة بطل أنجولا وتحقيق الفوز بنتيجة كبيرة تطمئنه فى لقاء العودة بأنجولا يوم 7 مارس الجارى، حيث يطمح أحمد حسام ميدو المدير الفنى للزمالك فى حسم التأهل لدور الـ16 من لقاء الليلة، وعدم الانتظار حتى مباراة العودة.

ووضع ميدو خطة اللعب التى سيخوض بها لقاء اليوم، من أجل تأمين دفاعاته جيداً، والتحكم فى منطقة اللعب والمناورات فى وسط الملعب، ومن ثم تشكيل ضغط هجومى على مرمى الضيوف يمكنه من تحقيق أعلى حصيلة من الأهداف فى مباراة اليوم، حيث سيعتمد ميدو على التكثيف الهجومى عن طريق اختراقات محمد إبراهيم ويعاونه من الخلف عمر جابر من القلب وحازم إمام من الجبهة اليمنى ومحمد عبد الشافى من الجبهة اليسرى.

وطالب ميدو لاعبيه بعد الاستعجال فى تسجيل الأهداف، حتى لا يسبب ضغطاً نفسياً على اللاعبين، ويتسبب فى تأخير إحراز الأهداف، وطالبهم بتقديم لعبهم العادى أمام بطل النيجر، والضغط على المرمى وتنويع طرق اللعب من أجل فك شفرات دفاع كابو سكورب.

وشاهد الجهاز الفنى للزمالك أكثر من مباراة لفريق كابو سكورب من خلال شرائط الفيديو التى أرسلتها السفارة المصرية بأنجولا للزمالك، توقف خلالها ميدو على عناصر القوة والضعف للفريق الضيف، ومصادر الخطورة ومفاتيح اللعب التى يعتمد عليها بطل أنجولا، لاسيما أن بطل أنجولا يمتلك خطى هجوم ووسط قويين وقادرين على صناعة الفارق لفريقهم.

وخاض الزمالك معسكراً مغلقاً لمدة 48 ساعة يومى الخميس والجمعة الماضيين قبل اللقاء، من أجل تركيز اللاعبين وتهيئتهم نفسيًا لهذه المواجهة الصعبة، بخلاف أنه منع الصحفيين من متابعة التدريبات منذ الانتهاء من مواجهة اتحاد الشرطة فى الجولة الحادية عشر للدورى، خوفاً من تسريب خطط اللعب التى سيودى بها الفريق الأبيض لقاء اليوم.

ومن المنتظر أن يلعب ميدو لقاء اليوم بتشكيل متزن، مكون من عبد الواحد السيد فى حراسة المرمى وحازم إمام وصلاح سليمان وياسر إبراهيم ومحمد عبد الشافى فى الدفاع ونور السيد وأحمد توفيق وعمر جابر وهانى سعيد فى الوسط ومحمد إبراهيم وأحمد على فى الهجوم.

وبدلاء الزمالك، محمود جنش، وأحمد سمير ومحمود فتح الله وعمر جمال ومصطفى فتحى وأحمد جعفر.

فى المقابل، يسعى فريق كابو سكورب الأنجولى، لتحقيق نتيجة إيجابية تسهل من مهمته فى لقاء الإياب، ويقطع على أثرها خطوة كبيرة فى مشوار الصعود إلى دور الـ16 من منافسات البطولة، وصعد كابو سكورب إلى دور الـ32، بعدما تغلب على كوتى دى آور بطل جزر سيشل، فى مجموع مباراتى الذهاب والإياب بنتيجة 7/2.

ويعد كابو سكورب من أقوى الأندية الأنجولية فى الوقت الحالى، حيث حصل على لقب الدورى فى الموسم المنقضى، ويتولى تدريبه المدير الفنى البلغارى إدوارد إنترانيكيتش، كما يضم بين صفوفه العديد من اللاعبين المميزين، يأتى على رأسهم مابى مبوتو، الذى لعب ضمن صفوف مازيمبى الكونغولى لمدة 11 عاماً متتالياً.

ومن المنتظر أن يبدأ الفريق الأنجولى اللقاء، بحالة من الحذر الدفاعى، وسط محاولات لامتصاص حماس لاعبى الزمالك، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة على أمل خطف هدف، يسهل من مهمة الفريق فى لقاء الإياب الذى سيقام بالعاصمة الأنجولية “لواندا”، فى السابع من مارس الجارى.

وسيخوض الفريق الأنجولى المباراة بتشكيلة مكونة من لورينزو انديرناتشى فى حراسة المرمى، وباتريك ليلو، وليبانجو، ولويس دو سانتوس، وبيتشو، ومابى مبوتو، والبرتو ميونج، ولامى ياكينى، ومفيلى، ونيتيندو، وتوماس إيزيرو، فيما يجلس على مقاعد البدلاء، تياجو، وكولومبيانو، وهوجو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *