السيسى فى خطاب غدا يعلن استقالته .. ويقدمها للحكومة بعد غد

قال مصدر مطلع إن المشير عبدالفتاح السيسى، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، سيلقى خطاباً مهماً غداً، يعلن خلاله أنه تقدم باستقالته من منصبه كوزير للدفاع، تمهيداً لترشيح نفسه فى الانتخابات الرئاسية، وذلك بعد أن أعطى إشارات واضحة خلال خطاب له قبل عدة أيام عن أنه لن يدير ظهره لمطالب الشعب المصرى.

وأضاف المصدر،أن خطاب المشير سيعلن فيه استجابته لمطالب الشعب المصرى، وسيتعرض خلاله للتحديات التى تواجه البلاد فى الوقت الحالى والوضع الأمنى فى ظل تهديدات الإرهاب، مشيراً إلى أن المشير السيسى لن يعلن ترشحه للرئاسة ببدلته العسكرية ولكن بزى مدنى.

وأشار المصدر إلى أن المشير السيسى سيتقدم باستقالته إلى مجلس الوزراء بعد غد الأربعاء خلال انعقاد مجلس الوزراء برئاسة المهندس إبراهيم محلب، وسيتم رفعها إلى رئيس الجمهورية، طبقاً للدستور الحالى الذى ينص على أن استقالة الوزراء تقدم إلى رئيس الوزراء، بينما يقدم رئيس الوزراء استقالته إلى رئيس الجمهورية.

ومن المنتظر أن يرأس المشير السيسى المجلس الأعلى للقوات المسلحة فى اجتماع لهذا الغرض يعقد اليوم، أو غداً بحد أقصى، يحدد خلاله اسم وزير الدفاع الجديد حسب نص الدستور، الذى يشترط موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة على اسم وزير الدفاع، وذلك كله فى تاريخ سابق على اجتماع مجلس الوزراء يوم الأربعاء الذى سيقدم فيه السيسى استقالته.

وأوضح المصدر أن استقالة المشير من الحكومة يعقبها قيده فى جداول الناخبين حتى يتمكن من ترشيح نفسه للانتخابات الرئاسية بعد زوال سبب عدم القيد لكونه عسكرياً، مشيراً إلى أن إقرار رئاسة الجمهورية قانون الانتخابات الرئاسية ستعقبه إجراءات محددة من قبل رئاسة الجمهورية لتنظيم انتخابات الرئاسة، على أن تحدد اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية موعد بدء تقديم المرشحين طلبات ترشحهم، وهو المتوقع أن يتم بداية الأسبوع المقبل.

وطبقاً للقانون الجديد لانتخابات الرئاسة يتعين على المشير السيسى، حالة ترشيح نفسه فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، أن يحصل على توكيلات من ٢٥ ألف مواطن فى ١٥ محافظة على الأقل وبحد أدنى ألف مؤيد من كل محافظة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *