«السيسي» يأمر بإعفاء الشباب من سعر الأرض بمشروع «المليون وحدة سكنية»..

قال اللواء طاهر عبدالله، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، إن المدة المحددة لتنفيذ مشروع «إنشاء مليون وحدة سكنية» هي خمس سنوات، مضيفًا أن المشير عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، يسعى لتقليص هذه المدة.

وأشار «عبدالله»، في تصريحات تليفزيونية ، إلى أن «السيسي» صدق إعفاء الشباب من سعر الأرض، من ثمن «الوحدة» للتخفيف على محدودي الدخل، مؤكدًا أن القوات المسلحة لا تسعى نهائيًا للربح من المشروع.

من جانبه، أكد مصدر عسكري أن مبادرة إنشاء مليون وحدة لإسكان الشباب لا علاقة لها ببرنامج «السيسي» الانتخابي، وإنما «تأتي وفق توجه من القوات المسلحة للإسهام في التخفيف عن ملايين المصريين».

كانت شركة «أرابتك» الإماراتية وقعت مذكرة تفاهم مع وزارة الدفاع المصرية لبناء مليون وحدة سكنية بتكلفة 280 مليار جنيه، وقالت الشركة في بيان لها الأحد، إنها ستبدأ العمل في المشروع بداية من الربع الثالث من العام الجاري، على أن يتم تسليم أول وحدة سكنية بداية عام 2017، وأضافت الشركة أن المشروع سيقام على نحو 160 مليون متر مربع في 13 موقعا في عدة محافظات.

من جانبه، قال حسن عبد الله سميكة، المدير التنفيذي لـ «أرابتيك»، إن «المشير» ألح على سرعة إنجاز المشروع» في أقرب فرصة ممكنة، مضيفا أن «السيسي» أصر على توفير الوحدات السكنية بسعر التكلفة، لتتناسب مع متوسط دخل المواطن المصري، مشيرا إلى أن التكلفة ستكون قليلة.

وقدم الشكر في تصريحات تليفزيونية مساء الأحد، لـ«المشير» والجيش المصري على التسهيلات التي قدمتها القوات المسلحة لتوقيع البروتوكول المتفق عليه بين البلدين لتوفير وحدات سكنية كريمة للمواطن المصري.

وأكد أن الاقتصاد المصرى سيكون من أقوى الاقتصاديات في الوطن العربى، وأن مصر ستعود إلى خارطة الوطن العربى، معتبر أن «مصر مقبلة على ثورة اقتصادية حقيقية ستجعلها من أقوى الاقتصاديات في الوطن العربى من خلال مجموعة من رجال الأعمال المصريين وتنسيقهم مع الحكومة».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *