حفتر: ما حدث ليس انقلاب وتعيين رئيس انتقالي تشكيل حكومة لمدة 6 لـ9 أشهر

نفي خليفة حفتر ، قائد القوات الليبية السابقة  ، ينفي أن ما يكون حدث  صباح اليوم في لبيا انقلاب ، وعرف نفسه  كثائر في مداخلة هاتفية مع قناة سكاي نيوز ، وأكد علي أنه  من ضمن الثوار فهو من مواطن ليبي .

برر حفتر أن ما قام به الجيش الليبي  ، وهو رد فعل بعد  القفز من قبضة معمر القذافي ، كما صرحَ قائلاً ، “ونحن لا نريد أن يكون هناك أناس يحتكرون السلطة لملا نهاية ، وأن الشعب كان قد أعطاهم أكثر من فرصة ولكنهم لم يلقوا بالاً لإرادة الشعب الليبي الحر” .

شدد ” حفتر ” علي أن الشعب هو صاحب القرار في النهاية ، وأن الجيش مهمته الرئيسية هي حماية الثورة الليبية التي أسقطت معمر القذافي ، وبالتالي فالقوات الليبية  تحمي الشعب والشعب هو ا لذي يقرر في النهاية .

اتهم بجانبه، أن الحكومة الانتقالية لم تكن تمثل الشعب وانما كانوا يسعون  لنهب ثروات الشعب ، والشعب في النهاية من قرر
وضع خارطة الطريق وهي ” وضع  رجل ليكون علي قمة السلطة ، وهو من القضاء،  وتشكيل حكومة انقاذ لمدة 6 : 9 شهور ثم يشكل برلمان للدولة ، ويتم من خلاله انتخاب رئيس دولة دائم وأن يكون له مُدة محددة”.

نفى بدوره أن يكون موجوداً خارج الحدود الليبية ، ولكنه متواجد  علي أرض الوطن ، ولن يبرحها حتي الموت .

صرح أيضاً أن  حركة اليوم لم تحدث بالقوة كما يزعم البعض

شاهد أيضاً

مفاجآت بأقوال أمين الشرطة القائم بضبط قائد سيارة حادث طريق السويس تكشفها النيابة العامة

مفاجآت بأقوال أمين الشرطة القائم بضبط قائد سيارة حادث طريق السويس تكشفها النيابة العامة كتبت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.