مطران أسيوط يصل إيبراشيته عقب إنتهاء رحلة علاجه في ألمانيا

أسيوط/ هيام السكرى

وصل منذ ساعات قليلة نيافة الأنبا ميخائيل ،مطران أسيوط وأكبر المطارنة سنا، إلي إيبارشيته بعد رحلة علاج بألمانيا

استغرقت 75 يوما ، حيث قام الأنبا ميخائيل برحلة علاجية فى أكبر المستشفيات بإحدى الضواحى بفرانكفورت بألمانيا.

جدير بالذكر أن الأنبا ميخائيل يطلق عليه عدة ألقاب منها شيخ مطارنة مصر وأسد الصعيد وهو من مواليد 19 فبراير عام 1939 ,

وترهب بدير الأنبا مقار بوادي النطرون بإسم الراهب متياس المقاري وتدرج قسا ثم قمصاً ثم أسقفاً ثم مطراناً لمحافظة

أسيوطعلي يد البابا مكاريوس بطريرك الأقباط الأرثوذكس رقم 114.

ولم يخرج الأنبا ميخائيل من أسيوط منذ 5 سنوات تقريباً بسبب سنه الكبير , وعاصر الأنبا ميخائيل 6 من بطاركة الكنيسة

القبطية ،كما كان مرشحاً لتولي منصب قائم مقام البطريرك عقب وفاة البابا شنودة الثالث بطريرك الأقباط الأرثوذكس رقم

117 إلا أنه إعتذر أيضاً لتدهور حالته الصحية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *