نقيب البيطريين يعلن الانضمام لإضراب الأطباء السبت المقبل واعتباره يوما لشهيد الطب البيطرى الدكتور سليمان سيد الذى قتل على يد بلطجية باحد مجازر مركز ابو تيج بمحافظة اسيوط

أسيوط / هيام السكرى
 أكد الدكتور سامى طه نقيب الاطباء البيطريين ان قضايا حل النقابات المهنية تعيد الى الاذهان عصر

مبارك وتسعى إلى تقويض العمل المهنى فى مصر.

 وأشار الى القضية التى رفعها احد المحامين لحل اتحاد المهن الطبية بعد اضراب الاطباء، موضحاً ان

الدستور يحظر حل النقابات وانه لا سيطرة على اى مهنة سوى لأعضائها ، محذراً من هذه الخطوة

ستؤدى الى زيادة الاضرابات الفئوية فى نتيجة لعدم وجود ممثلين شرعيين للمهنيين.

 وأعلن تضامن النقابة مع اتحاد المهن الطبية فى مطالبة والمشاركة فى الاضراب الجزئى المفتوح

للاطباء والصيادلة والاسنان المقرر له السبت القادم واعتباره يوما لشهيد الطب البيطرى الدكتور

سليمان سيد الذى قتل على يد بلطجية باحد مجازر مركز ابو تيج بمحافظة اسيوط اثناء تأدية عمله

بمنع ذبح احد الحيوانات المريضة.  

واكد طه خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته النقابة من أمام مجلس الوزراء عقب وصول المسيرة ان

المسيرة والمطالب ليست فئوية انما الهدف منها توصيل رسالة واضحة للحكومة الجديدة بمطالب

الاطباء البيطريين والتى يأتى على رأسها تعيين نائب وزير للزراعة للشئون البيطرية يحلف اليمين

الدستورى امام رئيس الجمهورية كعضو بالحكومة وفقاً للقرار الجمهورى الذى صدر بهذا الشأن.  

وطالب من المستشار عدلي منصور المعين رئيسا من قبل الانقلاب العسكري بتوضيح ما إذا كان قد

الغى هذا المنصب من عدمه والذى جاهد الاطباء البيطريين كثيراً من اجل الحصول عليه ، مؤكداً انه

ليس معنى سقوط نظام ان تسقط القوانين التى تم اصدارها ، مشيراً الى انه هناك قوانين يعمل بها

حتى الأن صدرت فى عهد الخديوى توفيق فالأنظمة زائلة والقوانين ثابته باقية

 واوضح ” طه ” ان النقابة تطالب ايضاً بتعديل قانون اعادة تكليف الاطباء البيطريين الذى اعد فى وقت

سابق ومازال حبيس ادراج اللجنة التشريعية بمجلس الوزراء الى جانب تعيين 8500 طبيب بيطرى كان

قد تم الاتفاق مع الحكومة السابقة على تعيينهم بعد موافقة وزير الزراعة وتم مخاطبة الجهاز المركزى

للتنظيم والإدارة بخصوصهم ، ايضاً تفعيل الاشراف على المزارع لحماية صحة المواطن المصرى من

الامراض المشتركة بين الحيوان والانسان وعلى رأسها انفلونزا الطيور والخنازير

واكد نقيب البيطريين على اصرار النقابة على حقها فى الانضمام لكادر المهن الطبية باعتبارها عضو

مؤسس فى الاتحاد وان يطبق على جميع اعضائها العاملين بالجهاز الإدارى للدولة والبالغ عددهم 15

الف طبيب بيطرى وليس العاملين بوزارة الصحة فقط مطالباً الحكومة بتنفيذ وعودها فى هذا الشأن

مؤكداً ان جميع قنوات الاتصال مفتوحة مع الحكومة من اجل الوصول الى حل يرضى الاطباء

البيطريين.

 ويذكر ان المسيرة كانت قد انطلقت صباح أمس الاربعاء من امام دار الحكمة الى مجلس الوزراء

لمطالبة الحكومة الجديدة بتنفيذ ما تم الاتفاق علية مع الحكومة السابقة من تنفيذ لمطالب الاطباء

البيطريين المشروعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *